الأوقاف تكشف عن مخاطر “زواج القاصرات” فى خطبة الجمعة اليوم
خطبة الجمعة

قامت وزارة الأوقاف المصرية بالكشف عن عنوان خطبة الجمعة المقررة خلال اليوم، حيث ورد أن الوزارة قد قررت أن تكون الخطبة تحت عنوان “بناء الأسرة السوية وحمايتها”، وسوف يقوم أئمة وخطباء المساجد التابعين إلى وزارة الأوقاف بتنفيذ خطة الوزارة بشأن موضوع خطبة الجمعة، طبقًا لما ورد إليهم من تعليمات صريحة بشأن الخطبة كما حددتها الوزارة في بيانها الرسمي.

ورد أن خطبة الجمعة المقرر أن يلقيها خطباء اليوم سوف تكشف عن أهمية الأسرة ودورها في المجتمع وكيف أنها ركيزة أساسية في بناء هذا المجتمع وتنميته والحفاظ على أبنائه من كافة العوامل الخارجية السلبية بالإضافة إلى أن تماسكه هذا الوطن يعتمد في الأساس على الأسرة حيث يتم اعتبارها خط الدفاع الأول عنه، ومن المتوقع أن تكون مدة الخطبة ما بين 15 إلى 20 دقيقة.

حرص الإسلام في كثير من المواضع والأحاديث على الكشف على أهمية الأسرة وضرورة الحفاظ على سلامتها وكيفية حمايتها وبنائها من جديد بناءً سويا من أجل أن يتم الحفاظ على سلامة المجتمع بشكل كامل والتأكد من أمنه واستقراره كما يجب الإهتمام بها من أجل أن يتم تحقيق مصالحه والسعي إلى المنافع البشرية الهامة بالإضافة إلى تنفيذ السبب الرئيسي في وجودنا على هذا الكوكب والذي تتضمن في عمارة الكون.

أكدت وزارة الأوقاف المصرية في بيانها على أن زواج القاصرات بوجه عام فى جميع العصور يعد جريمة كبيرة، وعلى الرغم من أن القانون يعاقب على هذا إلا أن دار الإفتاء كانت حريصة على توعية الناس حتى لا تعم الفوضى والفساد في البلاد وتنتشر الأزمات ولا يمكن السيطرة عليها.

ورد أن خطباء الأوقاف قد وردت إليهم التعليمات بأن يقوموا بتوعية الناس في هذا الصدد بالإضافة إلى الكشف عن مظاهر رعاية الإسلام للأسرة بالإضافة إلى حمايتها و تصحيح الاعتقادات الخاطئة بشأن عملية تنظيم النسل، حيث ورد فى القرآن الكريم بعض الحقوق الخاصة بالطفل من ناحية الرعاية والإرضاع،فقد قال تعالى: “وَالْوَالِدَاتُ يُرْضِعْنَ أَوْلادَهُنَّ حَوْلَيْنِ كَامِلَيْنِ لِمَنْ أَرَادَ أَنْ يُتِمَّ الرَّضَاعَةَ وَعَلَى الْمَوْلُودِ لَهُ رِزْقُهُنَّ وَكِسْوَتُهُنَّ بِالْمَعْرُوفِ لا تُكَلَّفُ نَفْسٌ إِلاَّ وُسْعَهَا”، من “233 سورة البقرة”.

اقرأ ايضًا.. “الأوقاف” تحدد خطبة الجمعة القادمة تحت عنوان “منزلة الشهيد”