مشاجرة عنيفة بين راكب خليجي ومصريين على متن طائرة قادمة من المملكة اليوم
مطار القاهرة الدولي

نَشأت مشاجرة كبيرة بين راكبين مصريين وآخر خليجي اليوم على متن طائرة النيل التي كانت قادمة اليوم إلى القاهرة من تبوك التابعة للمملكة العربية السعودية، وكانت تلك المشاجرة اليوم الاثنين خلال الساعات القليلة الماضية، وجاءت أسباب المشاجرة بسبب قيام الراكب الخليجي بالتحرش بفتاة مصرية خلال الرحلة الجوية.

الأمر الذي دفع المصريين إلى تلقينه درس قَاسي، وقد قامت النيابة بتحرير محضر بخصوص الواقعة بعد هبوط الطائرة مباشرة إلى مطار القاهرة الدولي.

وخلال التصريحات التي قامت بها مجموعة من المصادر التابعة لمطار القاهرة الدولي، فقد أرسل قائد رحلة طيران النيل التي تحمل رقم 108 إشارة إلى برج المراقبة، وأفادت الإشارة بأنه لابد من تواجد رجال الشركة في الموقع 22 على أرض الهبوط المخصص لوقوف الطائرة، وذلك لانتظار طائرة النيل القادمة من تبوك التابعة للمملكة العربية السعودية.

وأكدت التحريات التي قامت بها قوات الأمن ور توقف الطائرة في المطار، أن تفاصيل المشاجرة قد جاءت كالآتي: قام المسافر الخليجي القادم على الرحلة من تبوك السعودية إلى مطار القاهرة الدولي، والبالغ من العمر 30 عام ويدعى “س خ” بالتَحرش براكبة مصرية تبلغ من العمر 26 عام وتدعى “ر خ”.

وعلى إثر هذا الفعل، فقد قام راكبَان مصريان آخران كانا على متن الطائرة، ببدء شجار معه إثر ما قام به ويدعي الشقيقان ” ح ا ” و ” ا ا”، وقامت بضرب الراكب الخليجي وتلقينه درس قاسي.

وفور هبوط الطائرة إلى مطار القاهرة الدولي، كانت رجال الشرطة في مكان الانتظار وفقا للإشارة التي قام قائد الرحلة بإرسالها إلى برج المراقبة، وقامت رجال الشرطة بتحرير محضر بالواقعة، وكذلك بدء مجموعة من التحريات و التَحقيقات للإطلاع على التفاصيل الكاملة لتلك الواقعة.

ومن المقرر أن تقوم النيابة باتخاذ كافة الإجراءات القانونية ضد الراكب الخليجي، وذلك بعد ثبوت إدانته من خلال التحقيقات و التحريات التي قامت بها قوات الأمن في المطار ومن خلال شهادة الفتاة و من كانوا على متن الطائرة وشاهدوا تفاصيل الحادث.

اقرأ أيضا:

  1. النساء في مقدمة الفئات المقبلة على القروض الصغيرة وفقا لتقرير اتحاد تمويل المشروعات.