“تنظيم داعش” يعلن مسؤوليته عن إطلاق الصواريخ على إسرائيل من سيناء
داعش

صرحت وكالة رويترز، منذ قليل في نبأ عاجل، أنه قد أعلن تنظيم داعش الإرهابي، اليوم الاثنين الموافق 16 من شهر أكتوبر 2018، أنه قد تمكن من قصف عدد من الصواريخ من موقعه في سيناء مباشرة على إسرائيل، وأنه هو المسؤول عن هذا القصف.

وقد جاء في بيان داعش أنه قد قام بقصف صاروخين على إسرائيل فى وسط الهجمات التي يشنها على المراكز الأمنية الموجودة في سيناء وخاصة الأكمنة والارتكازات الأمنية والتي توسعت مؤخرًا وتحديدًا خلال الساعات القليلة الماضية واستهدفت كنيسة في وسط العريش وأحد فروع البنك الأهلي الموجودة بسيناء.

جاء في بيان تنظيم داعش أنه قد أطلق الصواريخ من شبه جزيرة سيناء المصرية مساء يوم أمس الأحد، حيث ذكر التنظيم الإرهابي الداعشي، في بيانه الرسمي الذي قد نشره رسميًا على صفحات الإنترنت، وقامت الوكالة برصده إنه قد نجح فى إطلاق الصواريخ من ولاية سيناء حيث كان صاروخين من طراز “جراد”، وكان قد استهدف من خلالها أن يتم إصابة مدينة أشكول التابعة إلى في جنوب إسرائيل، وأنه طبقًا لتصريحاته قد أطلقها في الساعات الأخيرة من يوم أمس الأحد.

جدير بالذكر أنه قد كان الجيش الإسرائيلي قد أفاد فى تصريحاته الأخيرة والصادرة مساء أمس الأحد، بأنه قد انطلقت صافرات الإنذار من خلال المجلس الإقليمي فى مدينة “أشكول” الموجودة في جنوبي إسرائيل، وتحديدًا الموجودة قرب الحدود المشتركة لها مع قطاع غزة، وقد جاء في البيان الإسرائيلي أنها قد وقعت بعد أن تم رصد إطلاق قذيفتين صاروخيتين قادمين إليها من خلال شبه جزيرة سيناء.

من جهة أخرى، قد أكدت المصادر المصرية على أن هجماتها الجوية التي لاحقت بها العناصر الإرهابية وقامت بتصفيتهم قد أسفرت عن مقتل 24 “إرهابيا” أما من الجانب المصري فقد أسفرت عن مقتل ستة جنود آخرين فى ظل الاشتباكات التي استمرت لساعات متأخرة من مساء أمس في شمال سيناء، وتستمر القوات المسلحة فى تمشيط محيط المكان من أجل البحث عن مختبئين فيه.

اقرأ ايضًا.. عاجل… إشتباكات قوية بين الجيش والعناصر الإرهابية بعد اقتحام فرع البنك الأهلي

بالفيديو.. الجيش يكشف عن عملية جديدة لتصفية عناصر إرهابية فى سيناء

أو قرار عاجل من السلطات المصرية بعد الهجوم على الأكمنة الأمنية فى سيناء

أو الجيش يعلن عن اقتحام عدد كبير من العناصر الإرهابية لأحد النقاط الأمنية بسيناء