“الصحة” تعلن الأزمات القلبية أول أسباب الوفيات في مصر تليها السكتات الدماغية
السكتات الدماغية

تعتبر السكتة الدماغية أو “الجلطة الدماغية” هي نقص تدفّق الدم وتغذيته إلى الدماغ مما يؤدي إلى موت خلايا الدماغ، وهناك نوعان من “السكتة الدماغية” النوع الأول هي السكتة الدماغية الإقفارية، وهي تحدث بسبب نقص تدفق الدم، أما النوع الثاني هي “السكتة الدماغية النزفية” وهي التي تسبب النزيف الدماغي، ويؤدي هذا النوع من السكتات إلى عدم عمل جزء من الدماغ بشكل سليم.

وتابع موقع مصر 365 التصريحات التي أدلى بها وزير الصحة والسكان الدكتور “أحمد عماد الدين راضي” خلال حضوره المؤتمر الطبي الذي عقدته “الجمعية المصرية للسكتة الدماغية” حيث ألقى وزير الصحة والسكان كلمته التي صرح فيها أن “السكتات الدماغية” تعد من ثاني أسباب حدوث الوفيات في جمهورية مصر العربية وذلك تبعاً للبيانات الطبية والصحية التي قامت “وزارة الصحة والسكان المصرية” برصدها خلال عام 2017 من خلال حالات الوفيات وحصرها ومعرفة أسبابها.

وأوضح أنه تم إجراء ربط لكل “وحدات طب الأسرة” القائمة في جميع محافظات جمهورية مصر العربية لتسجيل أسباب الوفاة خصوصا في حالة لم يكن هناك سبب معروف لتحديد سبب الوفاة، ليتم تسجيل حالات هبوط الدورة الدموية، والسكتات الدماغية.

وأوضح وزير الصحة والسكان خلال كلمته أيضا خلال مؤتمر “الجمعية المصرية للسكتة الدماغية” أن سبب الوفيات الأولى في جمهورية مصر العربية هي “الأزمات القلبية” يليه “السكتات الدماغية” والسبب الثالث هو الوفاة بأمراض الكبد.

وأشار الدكتور “أحمد عماد الدين راضي” أن جمهورية مصر العربية لم يكن له إحصائيات لحالات الوفيات، وكانت جميع حالات الوفيات تسجل تحت مسمى “هبوط في الدورة الدموية”، أشار أن الميكنة الجديد لجميع “مكاتب الصحة” هي أن تساهم بشكل كبير وفعال لوضع خطة صحية لجمهورية مصر العربية، ليتم الانتهاء من ميكنة حوالي 4275 مكتب صحي خلال عامين.

وأوضح الدكتور “أحمد عماد الدين راضي” أنه تم اتخاذ قرارات هامة من أجل إنقاذ مريض السكتة الدماغية وهو تشكيل “اللجنة القومية المصرية لعلاج السكتات الدماغية” ممثل فيها أساتذة جميع الجامعات الطبية المصرية، مع “وزارة الصحة والسكان” وتمثلها “هيئة التأمين الصحي”، و”أمانة المراكز الطبية المتخصصة” بالإضافة إلى مشاركة المعاهد التعليمية وجميع المؤسسات الطبية والعلاجية للعمل على اتخاذ قرارات مناسبة بخصوص التوسع في إنشاء مراكز لعلاج السكتات الدماغية في الدولة المصرية.

أقرا المزيد “وزارة الصحة” تحذر من تداول مستحضر دوائي مغشوش