“حركة حسم” تعلن عن مسؤوليتها عن حادث الواحات الإرهابي
حركة حسم

قامت حركة حسم الإرهابية، بالإعلان عن مسؤوليتها تجاه الحادث الإرهابي الذي وقع فى وقت متأخر من مساء أمس الجمعة فى منطقة الواحات، حيث جاء فى تفاصيل البيان الرسمي الصادر عن الحركة اليوم السبت، أن أعضائها وعناصرها الإرهابية هم من قاموا بتنفيذ حادث الواحات الإرهابي والذى قد نتج عنه استشهاد عدد من رجال الشرطة بالإضافة إلى إصابة آخرين كما سقط عدد من عناصر الحركة الإرهابية فيها ايضًا.

من جهة أخرى، ورد فى البيان الصادر من قبل وزارة الداخلية المصرية أنه قد قام مسئول مركز الإعلام الأمني، بالكشف عن تفاصيل الحادث الإرهابي، حيث ورد فى البيان إنه فى إطار الجهود المبذولة من قبل القوات المسلحة وعناصر الشرطة من أجل تتبع العناصر الإرهابية والكشف عن أماكن اختبائه والقبض عليها وتطهير البلاد من هذه العناصر الإجرامية، قد وردت بعض المعلومات الهامة من قبل قطاع الأمن الوطنى فى وقت سابق وكانت تفيد بأنه قد تم اتخاذ بعض هذه العناصر الإرهابية مكان للإختباء به، وتحديدًا فى منطقة الواحات.

جاء فى بيان القوات المسلحة أن العناصر الإرهابية قد اتخذت المنطقة المتاخمة الكيلو 135 بعمق الصحراء والذي يتبع طريق الواحات مكانًا من أجل أن تتمكن من الإختباء فيه، وعلى هذا قد تم إصدار الأوامر العسكرية بأن يتم إعداد مأمورية خاصة من أجل مهاجمة هذا الوكر ومداهمة هذه العناصر الإرهابية.

وقد ورد فى بيان القوات المسلحة أنه حال اقتراب القوات لهذه المأمورية شعر بهم العناصر الإرهابية وقاموا بإطلاق الأعيرة النارية عليهم وعلى الفور قامت القوات المسلحة بمبادلتهم بعملية إطلاق النيران المكثفة، والتي قد نتج عنها استشهاد عدد كبير من أبناء القوات المسلحة ورجال الشرطة، كما خلف الحادث مصرع عدد من هذه العناصر الإرهابية ايضًا.

وقد أكد البيان على أن القوات مازالت في محيط المكان تقوم بتمشيط المناطق المتاخمة والتي كانت وكر للعناصر الإرهابية  وجاري الإفادة من قبل عناصر الشرطة بما يستجد من معلومات بخصوص هذه المنطقة وما قد تحتويه من عناصر إرهابية أخرى.

اقرأ ايضًا.. ارتفاع أعداد ضحايا العملية الإرهابية بالواحات الى 53 شهيد وسط تضارب فى الأنباء