الكلمات الأخيرة لشهيد السويس في عملية الواحات
واقعة الواحات

قام الشهيد ابن محافظة السويس الملازم “أحمد حافظ شوشة” بالتعبير عن مدى السعادة التي أصابته نظرا لاستطَاعته المشاركة في أحد المعارك التي تقودها الشرطة ضد الإرهاب في مصر، وكان هذا قبل ساعات قليلة من استشهاده في مأمورية الواحات من خلال الكلمات القليلة التي قام بنشرها على موقع “الانستجرام” موقع الصور والفيديوهات.

حيث نشر تلك الكلمات البسيطة على موقع الانستجرام، ليعبر خلالها عن مدى السعادة التي يعيشها خلال قيامه بواجبه، فنشر أن الواحات تتمتع بالجمال على مدى ال24 ساعة وأنا دائما ما يكون القادم أحلى وأفضل.

وخلال التصريحات التي قام بها مَسئول مركز الإعلام الأمني، فقد قام خلال تلك التصريحات بالكشف عن جميع التفاصيل التي تتعلق بمرحلة الاشتباكات التي تمت بين مجموعة من المسلحين وبين عناصر الشرطة في منطقة الواحات و التي وقعت أمس.

وقد أعلن مسئول المركز كذلك خلال التصريحات التي قام بها، أن قوات الأمن قد استطاعت من خلال الجهود التي قامت بها و التي قامت من خلالها بتَتبع العناصر الإرهابية من التوصل إلى أحد المناطق التي تتخذها تلك العناصر لمخبأ لها.

وأضاف أن المكان الذي توصلت له تلك العناصر الأمنية هو الكيلو 135 بطريق الواحات، حيث أكدت التصريحات التي وردت إلينا لجوء العناصر الإرهابية هناك إلى عمق الصحراء في تلك المنطقة واستخدامها كملجأ.

وخلال التصريحات التي قام بها أحد المصادر الأمنية الأخرى، أن القوات الأمنية قد قامت بالفعل بالإعداد إلى المأمورية، وكان من المقرر أن تأتي تلك المأمورية لمداهمة العناصر واستشعارها.

إلا أن تلك العناصر قد قامت بالبدء في إطلاق النيران بعد الشعور بالتواجد الأمني في المنطقة، وكرد فعل لذلك فقد قامت القُوات الأمن برد الطلقات وبدأت عملية تبادل النيران بين المسلحين وبين العناصر الأمنية.

وقد نتجت تلك الاشتباكات التي تمت أمس بين رجال الشرطة وبين العناصر الإرهابية عن إصابة عدد من رجال الشرطة واستشهاد آخرون،  هذا بجانب مقتل عدد من تلك العناصر أيضا، وبدأت قوات الأمن بعدها مباشرة في إجراءات تمشيط المنطقة حول مكان الواقعة.

اقرأ أيضا:

  1. أكبر المشكلات التي تواجه المواطنين أثناء شراء الوحدة العقارية.