وزارة الاتصالات تتبرأ من حادث الواحات والشبكة تغطى جميع المحافظات
قوات الشرطة المصرية

قام وكيل لجنة الإتصالات وتكنولوجيا المعلومات بـ النواب النائب جون طلعت، ويقوم برئاسة اللجنة النائب نضال السعيد، أنه يوجد إشكالية تتمثل في عدم وجود تغطية كاملة لشبكات الهاتف المحمول في جميع المحافظات بمصر، وكان ذلك رد لما ترر حول انقطاع الاتصالات والعلاقة بينها وبين حادث الواحات.

وقد قام وزير الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات المهندس ياسر القاضي، بنفي كا ما تردد حول وجود ضعف في شبكة الاتصالات بمنطقة الواحات والذي كان من أسباب وجود مشكلة للشرطة التي تواجدت في منطقة الواحات أثناء الحادث الإرهابي.

ومن جانبه قام النائب جون طلعت بالإشارة إلى أهمية تواجد الخدمة، وأكد على أن الإشكالية ليست في الزيادة ولكن تتركز حول أهمية الخدمة التي يتم تقديمها للمستهلك المصري.

اقرأ أيضا: “حادث الواحات” يطرح العديد من التساؤلات عن تسريب مكالمات القوات الأمنية

والجدير بالذكر أن نيابة أمن الدولة العليا تعمل على تواصل التحقيقات التي تختص بـ حادث الواحات الإرهابي والعمل على كشف كافة التفاصيل وملابسات الحادث كما أن الأجهزة الأمنية تعمل على توجيه ضربات متتالية للعناصر الإرهابية الباقية التي قاموا بالمشاركة في الهجوم، كما تم مضاعفة الجهد المبذول لمطاردة الفارين والفلول من عناصر الإرهاب.

وقام بمباشرة التحقيقات فريق من النيابة والذي يقوم يترأسه المستشار محمد وجيه المحامي العام، وقد كشفت التحقيقات أن هناك صلة بين الخلية التي قامت بالحادث وبين ما يسمى بتنظيم داعش المتواجد في ليبيا وسوريا وكان الهدف وراء ذلك هو محاربة الدولة المصرية،  والعمل على إسقاطها ونشر أفكار التخريب والتكفير بها.

كما كشفت أيضا أن الإرهابيين المتسببين في هذا الحادث قد قاموا بمجموعة من العمليات الخارجة عن القانون والتي تتمثل في السطو المسلح على البنوك والصرافات وهذا من أجل الحصول على الأموال للعمل على شراء الأسلحة الثقيلة والتي تم الكشف أنها قد دخلت مصر في الآونة الأخيرة.

وأضافت التحقيقات أن هذه الخلية قامت بالاستيلاء على أموال غير المنتمين إليها من المصريين والأقباط بصورة خاصة للاختلاف في الديانة، وقد تمت عمليات السطو تحت تدريب خارجي أجنبي وهذه من ضمن مخططات إسقاط الدولة اقتصاديا كما ان من ضمن التخطيط استهداف عمليات لرجال الشرطة ورموز القضاء بجانب الإعلاميين والسياسين.

اقرأ أيضا: “وزارة الداخلية” تصدر بيان رسمي هام بعد نشر فيديو تسريبات حادث الواحات

و “ثلاث أماكن” من المتوقع العثور فيها على “العناصر الإرهابية” المرتكبة حادث الواحات الإرهابي