أخبار مصر

أولياء أمور بكفر الشيخ يغلقون مدرسة بالجنازير اعتراضا على عدم وجود مدرسين بها

Advertisements
أولياء أمور بكفر الشيخ يغلقون مدرسة بالجنازير اعتراضا على عدم وجود مدرسين بها
Advertisements

استمرارا لظاهرة الفوضى التي أصبحت عنوان التعليم في مصر  في الفترة الحالية، سواء من حيث غياب المدرسين أو إهمال الطلاب أو إهمال المسئولين  وما شابه ذلك، تشهد إحدى المدارس الموجودة في محافظة كفر الشيخ وتحديدا في مركز بيلا عدم وجود معلمين يقوموا بالتدريس لكلا من طلاب المرحلة الابتدائية والإعدادية، ونتيجة لذلك قام مجموعة من أولياء أمور طلاب هذه المدرسة بإغلاق أبوابها بالجنازير في محاولة منهم للتعبير عن رفضهم لغياب المدرسين، الذين من المفترض أن يكون لديهم حرصا كبيرا على الالتزام بأداء واجباتهم والمهام الملقاة على عاتقهم في تعليم هذا النشأ الجديد، ولكن ما يحدث حاليا هو العكس تماما، فالفترة الحالية تشهد إهمال كبير من قبل المعلمين في العديد من محافظات جمهورية مصر العربية، حيث أنهم لا يلتزمون بمواعيد عملهم ولا يبدون أية أهمية لذلك.

كما أعلن هؤلاء الأهالي عن استمرارهم في الإضراب وقاموا بمنع الطلاب والمدرسين من الدخول إلي المدرسة لحين استكمال كافة أعضاء هيئة التدريس، هذا وقد قام وفد من الإدارة التعليمية  بإجراء زيارة للمدرسة بالأمس الثلاثاء الموافق الرابع والعشرون من أكتوبر، وحاول التواصل مع أولياء الأمور للموافقة على فتح المدرسة مجددا بعد قيامهم بإغلاقها ، وهذا ما رفضه الأهالي، حيث أصروا على موقفهم لحين استجابة مطالبهم.

Advertisements

من جانبه قام وكيل وزارة التربية والتعليم بالمحافظة بإحالة ثلاثة معلمات بإحدى المدارس الإعدادية المشتركة والتي يطلق عليها مدرسة أو بدوى الإعدادية للتحقيق معهن لعدم قيامهم بتنفيذ القرار الخاص بانتدابهن لمدرسة عزبة نيل.

كانت المديرية التعليمية بالمحافظة قد قامت بإصدار مجموعة من النشرات لنقل وانتداب عددا من المعلمين إلى مدارس آخري لسد العجز الموجود في بعض المدارس للإدارات التعليمية المختلفة، إلا أن معظم هذه القرارات لم يتم تنفيذها، الأمر الذي تسبب في إثارة حالة من الغضب والاستياء الكبير بين العديد من أولياء الأمور لوجود عجز كبير في جميع التخصصات بمدارس المحافظة، ومن المنتظر أن يتم الوصول إلى حل يرضى كافة الأطراف لإنهاء هذه الأزمة المثارة حاليا بأسرع وقت ممكن حتى يبدأ الطلاب بدراسة المواد التعليمية المقررة عليهم.

Advertisements
شارك برأيك

أضف تعليقك

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

الأعلي