الإسكان تطرح عقود الاتفاق لراغبي البقاء في مثلث ماسبيرو بعد أعمال التطوير
نائب وزير الإسكان

أعلن نائب وزير الإسكان للتطوير الحضري، الدكتور “أحمد عادل درويش” خلال مجموعة من التصريحات، أن وزارة الإسكان قامت بطرح العقود التي أعدتها بالتعاون مع محافظة القاهرة، والتي تتعلق بالأهالي الراغبين الاستمرار في العيش في ماسبيرو بعد إجراءات التطوير التي ستَقوم بها وزارة الإسكان.

حيث أعلنت الوزارة أنه يمكن من خلال هذا القيام بمناقشة البنود التي تحملها العقود، وذلك لتغيير بعضها إذا ما تطلب الأمر.

وأكمل نائب وزير الإسكان خلال التصريحات، أنه قد قام بالفعل بعقد لقاء مع الأهالي في ماسبيرو ومناقشة المسودة التي يتكون منها عقد الاتفاق بين الوزارة وبين الأهالي من الراغبين في العودة من جديد بعد أعمال التطوير، وكان هذا خلال الزيارة التفقدية التي قام بها لمنطقة ماسبيرو، كما وأشار أن الوزارة تقوم بالإعداد للخطوة التالية وهي  تعويضات الشاغلين.

كما وأشار إلى أن جميع البيانات التي تتعلق بالمواطن قد تم ذكرها في العقود، وكذلك ما اختاره من الإيجار التمليكي أو الإيجار أو التمليك، وقيمة الأقساط المتبقية على المواطن، هذا و وفقا للبنود التي يحتويها العقد، فإن الوزارة ستقوم بتقديم ايجار مؤقت خلال فترة العمل.

وفي إطار ما تحرص عليه الوزارة من تواصل مجتمعي، وخاصة خلال إجراءات التطوير، فإن الأهالي قد أبدُو ارتياحهم تجاه العقود التي أعدتها الوزارة.

وقد قامت وزارة الإسكان بخُطوة تمهيدية تتمثل في إعداد كشف بأسماء المواطنين الغير قادرين على دفع الإيجار، وذلك للقيام ببحث حالتهم الاجتماعية والتي سيتم وفقا لها تحديد الطرق التي ستتبعها الوزارة خلال الفترة القادمة لدعمهم ماديا، وذلك حتى يتمكن هؤلاء من الإقامة من جديد في المنطقة التي عاشوا فيها و يمارسوا حياتهم بصورة طبيعية.

وفي ظل سعي الوزارة لعدم تعرض المشروع لأي من المشكلات الواردة، فإن فريق من الوزارة سيقوم باستقبال الأهالي للاطلاع على ما لديهم من مشكلات أو عقبات، ويأتي هذا ضمن البنود التي تقوم عليها سياسة الباب المفتوح والتي تسعى الدولة من خلالها إلى تطوير منطقة العشوائيات.

اقرأ أيضا:

  1. سر مقتل حلاق بولاق بواسطة ثلاثة من أصدقائه بعد صعقه بالكهرباء لمدة ساعتين.