“خبراء عسكريين” يجيبون عن سؤال كيف نجا “محمد الحايس” من الضربات الجوية
قوات جوية

تابع موقع مصر 365 ما قامت به القوات المسلحة بالتعاون مع قوات الشرطة المصرية من عملية تحرير النقيب “محمد علاء الحايس” حيث قامت العناصر الإرهابية بخطفه أثناء العملية الأمنية التي قامت بها قوات الشرطة منذ أربعة عشر يوم حيث وقعت يوم الجمعة في صحراء الواحات البحرية، وبعد عمليات كبيرة من التمشيط، وجميع البيانات والتحريات اللازمة عن “حادث الواحات الإرهابي”، وكذلك تم دراسة المناطق المحيطة بمنطقة الواحات عن أماكن تواجد العناصر الإرهابية التي كانت تحتجز النقيب “محمد علاء الحايس”.

حيث تم القوات المسلحة وقوات السلطة من عملية ثأرية تمكنوا خلالها من القضاء على الإرهابيين وتحرير النقيب “محمد علاء الحايس” إلا أن هناك سؤال بعد عملية تحرير النقيب “محمد علاء الحايس” عن كيفية نجاة النقيب من الضربات الجوية التي قامت بها القوات المسلحة، حيث أدت هذه الضربات إلى تدمير أربعة سيارات من سيارات الدفع الرباعي التي كان يستخدمها الإرهابيين وتم القضاء على عدد كبير من العناصر الإرهابية.

إلا أن موقع مصر 365 قام بنقل تحليل عدد من “الخبراء العسكريين” لعملية نجاة النقيب “محمد علاء الحايس” من الضربات الجوية التي قامت بها القوات المصرية التي أدت إلى مقتل عدد كبير من العناصر الإرهابية المتطرفة حيث أعلن “الخبراء العسكريين” أن العناصر الإرهابية كانوا يحتفظون بالنقيب “محمد علاء الحايس” في مكان أخر بعيد عن الأماكن التي حدثت في الاشتباكات مع القوات المسلحة وقوات الشرطة وبعيداً عن مرمى الضربات الجوية، حيث كان النقيب “محمد الحايس” في مكان يبعد قليلاً عن أماكن تجمع العناصر الإرهابية في صحراء الواحات.

والجدير بالذكر أن القوات المسلحة المصرية والقوات الشرطة تعاونا في عملية “ثأرية” لحادث الواحات الإرهابي الذي أسفر عن مقتل عدد كبير من عناصر الشرطة المصرية خلال يوم الجمعة الموافق العشرين من شهر أكتوبر السابق لعام 2017، كما قامت العناصر الإرهابية باحتجاز النقيب “محمد علاء الحايس” إلى أن تمكنت القوات المسلحة والشرطة من تنفيذ العملية الثأرية لتحريره من قبضة العناصر الإرهابية ليتم بعدها نقله إلى أحد مستشفيات الشرطة لتلقى العلاج اللازم له.

أقرا المزيد تعرف على تعليق “القيادة المركزية الأمريكية” على عملية إنقاذ “محمد الحايس”