أمن الجيزة نقوم بشن حملات للقضاء على لعبة البندول
لعبة البندول1

قامت مديرية أمن الجيزة، بشن حملة مكبرة انضباطية علي البائعون الذين يبيعون لعبة البندول، والتي انتشرت بشكل كبير في الفترة الأخيرة بين الأطفال، وأشارت مديرية أمن الجيزة أنه قاموا بضبط العديد من بائعي لعبة البندول في العديد من المناطق المختلفة، حيث بلغ عدد اللعبة التي تم ضبطها من البائع 1403 لعبة.

لعبة البندول لعبة  تستهدف الأطفال بشكل كبير، تعتبر أداة مناسبة لقتل الوقت والملل، عند الكثير من الأطفال،  وهي عبارة عن كرة حمراء وأخرى زرقاء ترتبطان معًا بحبل ينتهى بحلقة معدنية يتم تحريكها باليد الواحدة فتتسبب في تلاقي الكرات واصطدامها فيما يشبه بحركة الساعة عند تحرك مؤشر الثواني بها.

وأوضحت مديرية أمن الجيزة تصريح تنص فيه علي خطورة لعبة البندول علي الأطفال ورغم ذلك انتشرت اللعبة في الفترة الأخيرة بشكل مذهل، الامر الذي ادى الى شن حملات في مختلف المناطق، وجاءت الحملة في تحت توجيهات وزير الداخلية اللواء مجدى عبد الغفار، والتي توضح ضرورة الاستمرار في ضبط وجمع اللعبة من أنحاء الجمهورية لما فيها من أضرار تلحق بالمواطن وتسبب له  الضرر، وطالب من كافة الإدارات المشاركة في الحملة الانضباطية وذلك لإعادة الاستقرار إلى الشارع المصري وإعادة الانضباط، وتخليص الشارع المصري من كافة مظاهر السلوك السلبي   الشارع المصري من الألعاب السلبية التي تلحق الأذى والضرر وتثير استياء المواطنين، وهدف الحملة هو حماية أرواح المواطنين وايضا حماية الممتلكات من تلك اللعبة.

كما أوضحت مديرية أمن الجيزة ، أن التوجيهات التي أتت من وزارة الداخلية بشأن منع لعبة البندول ومحاضرتها لذلك قامت  مديرية الجيزة بشن حملة علي لعبة “البندول”، حيث أن لعبة البندول غير مرخصة وتسبب الإزعاج ولها أسلوب سلبي علي الأطفال و يستاء وينزعج منها المواطنين وحماية الأرواح والممتلكات من تلك اللعبة.

موضحة أن الحملة قد شملت مناطق مختلفة للقضاء علي لعبة البندول ومنها منطقة امبابة والعمرانية والجيزة والطالبية وبولاق الدكرور والدقى و أول أكتوبر وثالث أكتوبر والحوامدية ومنشأة القناطر والوراق، وأدت الحملة علي نتائج عظيمة اسفرت عن القبض علي ما يقرب إلى 41 بائعا للعبة البندول وتم ضبط ما يقرب 1403 لعبة.

اقرا ايضا:

أمن الجيزة: تم التأكد من صحة البلاغ المقدم في موظف طلب رشوة جنسية من سيدة