تمكنت النيابة العامة بضبط المتهمين بقضية مقتل الطفل يوسف العربي
يوسف العربي

بعد مرور 6 أشهر علي القضية التي أثارت ضجة وقتها، وأثارت غضب الكثير من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، الذي أسفرت علي مقتل الطفل يوسف العربي، الذي أصيب بطلق ناري في الرأس، وذلك بمنطقة الحصرى بمدينة السادس من أكتوبر، وبعد البحث في القضية، تمكن رجال المباحث والنيابة العامة الى الوصول الى الجناة بالإضافة متهمين محبوسين علي ذمة القضية منذ مايو الماضي بعد مقتل الطفل يوسف العربي اثر اطلاق طلق ناري في رأسه.

حيث قالت مصادر قضائية وصرحت أن النيابة العامة، قامت بإحالة ضابط شرطة نجل عضو مجلس شعب بالإضافة إلى المتهمين آخرين الذين تم حبسهم منذ مايو الماضي، وقامت النيابة العامة بإحالة أوراق المتهمين إلى محكمة الجنايات بتهمة قتل الطفل يوسف العربي.

وبعد مرور 6 أشهر وبالتحديد يوم السابع عشر من مايو الماضي، أصيب الطفل يوسف العربي بطلق ناري بالرأس حيث كان متواجد بإحدى المحلات بمنطقة الحصرى بمدينة السادس من أكتوبر، وتم نقل الطفل يوسف العربي إلى المستشفى  وتوفي الطفل بعد عدة أيام، واصيبت ايضا قناة تدعي دعاء، طالبة بكلية الطب وأصيب بطلق نارى بالظهر.

وبعد تكثيف التحريات والعمل المتواصل في تلك القضية ليتم الوصول إلى المتهمين بقضية مقتل الطفل يوسف العربي، ونتيجة للجهود المضنية من رجال المباحث والنيابة العامة، قاموا باستجواب أكثر من 1000 شخص الذين كانوا متواجدين في مكان الحادث  والأماكن والمساكن القريبة من الحادث، وبحسب شهود العيان الذين كانوا متواجدين بالقرب من مكان الحادث، وأكدوا على وجود أصوات طلقات نارية بأحد الأفراح في تلك المنطقة في ذلك الوقت.

وبعد الجهد المتواصل، توصل فريق البحث إلى وجود فرح بفيلا رقم 1888، والتي كانت تبعد عن منطقة الحصرى بمدينة السادس من أكتوبر بحوالي 1500 متر، وقام فريق البحث بفحص سطح الفيلا وتبين عن وجود عدد كبير من فوارغ لطلقات نارية.

ومن خلال البحث، تمكن ضباط المباحث من تحديد 5 الجناة المتهمين بقتل الطفل يوسف العربي  من بينهم ضابط شرطة برتبة نقيب من إدارة البحث الجنائي بالفيوم، وحفيد رئيس الجمهورية الأسبق، ونجل عضو مجلس نواب بالفيوم، وعامل وطالبين وجميع المتهمين مقيمين في محافظة الفيوم.

اقرا ايضا: “النيابة العامة” تحيل إسراء عبدالفتاح إلى النيابة العسكرية