وزير التعليم يبحث عن مفاجأة جديدة للمعلمين في كافة المراحل
وزير التعليم

خرجت بعض التصريحات الصادر من قبل السيد الدكتور طارق شوقي، والذي يشغل منصب وزير التربية والتعليم  بشأن كافة المعلمين الموجودين على ذمة الدولة في الفترة الحالية، حيث أكد سيادته على انه يجري في الفترة الحالية البحث عن مصادر دخل المعلمين غير التي يتقاضوا منها رواتبهم حاليا، حتى لا يكون المعلم في مصر مضطر إلى إعطاء الدروس الخصوصية من أجل توفير لقمة العيش، لأن شغل هذه المهنة يجب أن يكون الهدف من ورائه إعطاء كافة المعلومات إلى الطلاب وليس جزء منها واستكمال الباقي في الدرس الخصوصي.

جاء فى بعض التصريحات أن السيد الوزير قد أكد على أن إعطاء الدروس الخصوصية هي إحدى الأمور التي تعد حرام شرعًا، وعن السبب وراء ذلك يرجع إلى أن المدرس في بلادنا عن إعطائه لهذه الدروس وتقاضيه أجرها يعد بمثابة تاجر المخدرات، لأن المعلم دوره يكمن في تربية الأجيال وتعليمهم وليس في جمع الأموال، وأنه بسبب هذه الدروس الخصوصية يعد مخالف لأداء رسالته المقررة الواجبة والمطلوبة منه.

من جهة أخرى، قد بعث الإعلامي الشهير “تامر أمين”، من خلال شاشة برنامجه “الحياة اليوم” ، والذي تم إذاعته على شاشة القناة الفضائية “الحياة”،  رسالة إلى كل الطلاب في البلاد والراغبين في العمل في مهنة التعليم وشغل أحد مناصب المعلمين، حيث طلب منهم عدم شغل هذه المهنة إلا في حالة الاقتناع بها ومعرفة مدى أهمية هذه الرسالة وقيمة المهمة التي سوف يؤديها.

اقرأ ايضًا.. وزير التعليم يكشف عن موعد الإعلان عن أحدث الوظائف داخل الوزارة

جدير بالذكر أن الإعلامي الشهير قد أكد على أن الحب في هذا الزمان يصنع المعجزات، وعلى هذا يعد حب المدرس لمهنته ايضًا وإصراره على التفاني من أجلها هو الطريق إلى مزيد من العطاء، كما جاء أن الإعلامي تامر أمين قد وجه رسالة إلى كل معلم في البلاد من خلال شاشة برنامجه الشهير قائلًا: “أعلم أن الفلوس مهمة وأنها عصب الحياة، لكنها ليست نمرة واحد”، كما أكمل أمين قائلاً: “لو شايف انها قليلة سيب المهنة وشوف غيرها”، لينهي تامر أمين تصريحاته معترفًا بأن مرتبات المعلمين في مصر أقل بكثير فعليا مما يستحقون .