تامر أمين في إطار تهنئة للعرب لصعودهم كأس العالم يسخر من إشارة رابعة
تامر أمين

في حلقة للإعلامي تامر أمين في برنامجه علي قناة الحياة، كان يهنئ فيها الشعوب العربية خاصة تونس ومصر والسعودية والمغرب، بعد نجاح منتخباتهم في الصعود لنهائيات كأس العالم، والتي يقرر إقامتها في روسيا سنة 2018، وعند تقديمه التهنئة، أشار الإعلامي تامر أمين إشارة رابعة ثم تراجع علي الفور وأسقط بيده ثم رفع أيديه الاثنين بعلامات النصر حتي يهنئ الدول الأربعة بصعودهم إلى كأس العالم.

وأن تلك المنتخبات قد نجحت نجاحاً في تحقيق إنجاز كبير وهو صعود 4 منتخبات عربية إلي كأس العالم والذي كان أول مرة في عام 1930، وتضاربت الآراء حول أن الإعلامي تامر أمين كان يتعمد فعلا هذا الموقف للاستهزاء بهذه الإشارة، وأنها ليست بصدفة.

وهذه ليست المرة الأولى للإعلامي تامر أمين لتحدثه عن الكرة وتشجيعه للكرة المصرية، ففي إحدى الحلقات صرح تامر استنكاره الشديد للهجوم الذي يشنه البعض لفريق الأهلي بعد خسارته في بطولة دوري أبطال أفريقيا، ثم أضاف تامر علي برنامجه الحياة اليوم علي قناة الحياة الفضائية، أن بعض الجمهور يهاجمون المدرب حسام البدري دون أي مبرر، وأن هناك بعض الناس تطالب برحيله، من بعد ما كان أكبر مدرب في رأي عدد كبير من مشجعي الكرة المصرية.

وأن الهجوم الكبير ضد المدرب طارق سليمان، بسبب المستوى الذي عليه شريف إكرامي ثم أكد علي أن شريف إكرامي ليس بحارس سوبر وأن الأهلي تعمد بعدم التعاقد مع حارس بمستوى الأهلي، مؤكدا علي أن شريف إكرامي حار س جيد ولكنه ليس كمثل اللاعبان شوبير والحضري، ولابد من التعاقد مع حارس مرمي يكون بنفس كفاءة واسم النادي الأهلي.

وأن تامر أمين دائما يمارس تناول معظم قضاياه عن طريق السخرية وفي حلقة أخرى من حلقات تامر أمين أيضا هجومه الحاد على انسحاب خبيرة النظم والسياسات في مؤتمر الشباب، قائلا “كانت ماسكة الحديدة مش عاوزة تسيبها”، ودافع عن الاعلامية ليندا عبد اللطيف، منسقة الجلسة أنها منحت كل متحدث خمس دقائق إلا أن الخبيرة نهي تحدثت أكثر من 13 دقيقة، وأنها لم تلتزم بأدب ونظام الحوار .