طارق عامر: أزمة النقد اصبحت ازمة قديمة والأسواق لا تقبل التحكم بها
طارق عامر

قام المهندس طارق عامر، الذي تم تعيينه كمحافظ ل للبنك المركزي المصري، بالتصريح بأن أزمة النقد الموجودة في جمهورية مصر العربية تعد من الأزمات القديمة ، وقال ايضا في اثناء تصريحه أن حجم التدفقات للعملات الأجنبية داخل الميزانية المصرية قد بلغ ما يزيد عن حوالي 80 مليار دولار أمريكي وذلك منذ ان بدأ تحرير سعر الصرفتعويم الجنيه” إلى هذا اليوم.

والجدير بالذكر ان المهندس طارق عامر قد قام بلفت الانتباه خلال عدد من التصريحات الصحفية التي قام بالإدلاء بها بعد ان انتهى الاجتماع الخاص بالمجموعة الاقتصادية، وقد صرح أن الأسواق في مصر لا تقبل ان يتم التحكم بها بل انه لابد من ان يتم وضع بعض من السياسات مناسبة لطبيعة هذه الأسواق وقال ايضا خلال تصريحاته ان هذا الامر من شأنه أن يعطي انطباعا دوليا جيدا.

ومن جهة أخرى فقد قال طارق عامر أيضا خلال هذه التصريحات: إن الاقتصاد في مصر في حاجة إلى إصلاحات هيكلية بما قام وبوصفه “الاقتصاد الحقيقي”، واكمل ان هذه الاصلاحات يجب ان تشمل الإنتاج والتصدير في كل المجالات المختلفة، والجدير بالذكر ان رئيس الوزراء قد أشاد خلال يوم أمس بهذا الامر في فعاليات مؤتمر أخبار اليوم الخاص بالشؤون الاقتصادية، حيث أننا في حاجة إلى عدد من الإصلاحات الهيكلية الموجودة في الدولة وذلك من اجل ان تتم ادارة الدولة بكفاءة وبذلك تحدث زيادة في فرص العمل مما يعمل على تقليل البطالة.

وقد أشار طارق عامر خلال كلامه إلى أن مصر لم تنته حتى هذه اللحظة من الإصلاح، وذلك لان الاصلاح يعتبر أمرا مستمرا ويعد جهدا لابد من ان يتم الاستمرار فيه، وذلك لأن التحديات التي تواجه الاقتصاد تكون تحديات كبيرة.

وقد أوضح طارق عامر أيضا خلا كلامه ان مصر الان تتحمل تكاليف أكثر، وذلك في واردات الوقود، وقد صرح ان السبب في ذلك هو ان استهلاك الوقود لم يعد كما كان في عام 2010 حيث إن هذا الاستهلاك قد تضاعف حيث إن الوارد  من الوقود يصل إلى 6 مليار بسبب تكلفة أسعاره.

إقرأ ايضا البنك المركزي يكشف عن الطرح الأخير لسندات الخزانة للعام الحالي بالعملة الأجنبية