شيماء ماهر تطالب بتركيب كاميرات داخل الفصول من أجل مراقبة العنف داخل المدارس
تركيب كاميرات داخل الفصول

إن قضية تعديات المدرسين والمعلمين داخل الفصول المدرسية اخذت حيز كبير من اهتمام مسؤولي التعليم، بسبب كثرة الشكوى التى يقدمها أولياء الأمور ضد هذه الفئة، التي تتعامل بوسيلة الضرب والسب داخل الفصول المدرسية، مما استوجب وقفة حاسمة للحد من انتشار مثل هذه الأساليب والسلوكيات السلبية والخاطئة التي انتشرت فى مجتمعنا فى الفترة الاخيرة.

أوضحت أدمن حملة “نبنى بلدنا بتعليم أولادنا”، “شيماء ماهر”، أن وزارة التربية والتعليم قامت بإصدار مجموعة كبيرة من القرارات فى الآونة الأخيرة، من أجل القضاء على” العنف فى المدارس”، ولكن مع ذلك للأسف لم يتم العمل بها من جانب بعض المدرسين، وهو ما يحدث بين وقت وآخر، خصوصا بعد انتشار فيديو يظهر فيه مدرس يتعدى بالضرب على طلاب مما تسبب فى إيذاء نفسي كبير للتلاميذ يفوق الإيذاء البدني طبقا لما وصفته “شيماء ماهر”.

أكدت “شيماء” أدمن الحملة، من خلال حوارها مع المذيعة “إيمان الحصري”، في البرنامج التليفزيوني “مسا dmc”، الذى يذاع من خلال قناة “دي إم سي” الفضائية، بأنها الادمن قد نادت كثيرا جدا واكثر من نداء ،على أهمية وجود وسائل ردع وأساليب قوية من أجل الحفاظ الحق النفسي للطلاب الذين يتم ضربهم وسبهم، داخل الفصول من جانب عدد من  المعلمين، وايضا وجود وسائل، وقوانين لعقاب للمعلمين الذين يفعلون مثل هذه الحماقات والتعديات على طلاب المدارس.

كما كشفت أدمن حملة “نبنى بلدنا بتعليم أولادنا”، فى نهاية حديثها، بأن لولا إقدام بعض الطلاب بتصوير هذه الوقائع والمشاهد، من تعديات بعض المعلمين على الطلاب، لم يكن أحد يمكن له أن يكتشف هذه الأحداث والتعديات، مطالبة بأهمية أن يتم تركيب ورع “كاميرات تصوير” فى كل الفصول المدرسية، وايضا تركيب كاميرات تصوير في فناء المدرسة بهدف إجراء مراقبة الأحوال والأحداث الى تدور فى المدارس على مدار اليوم الدراسي بشكل واضح وكامل.

سوف نعرض الفيديو الذي نشرته نشرت قناة “صدي البلد” على موقعها ويظهر من خلاله اجراء مكالمة هاتفية بين كلا من مذيعة قناة “دي إم سي”، “إيمان الحصري”، وبين “شيماء ماهر”، أدمن حملة “نبنى بلدنا بتعليم أولادنا” :

اقرأ أيضا: تعرف علي ابرز ما جاء لقانون المرور الجديد