“نقابة الصيادلة” تعلن أن نواقص الدواء في مصر تشمل 1100 صنف
نقص الدواء

تابع موقع مصر 365 التصريحات التي أدلى بها رئيس لجنة الصيدليات بنقابة الصيادلة الدكتور “ثروت حجاج” خلال لقائه على قناة “إكسترا نيوز الفضائية” خلال برنامج “هذا الصباح”، حيث بدأ الدكتور “ثروت حجاج” حديثه بتقديم التعازي إلى أهالي سيناء في حادث تفجير مسجد الروضة، وصرح أن نقابة صيادلة مصر جزء من شعب مصر ذهبنا مع أعضاء المجلس لمواساة أهالينا كما قمنا بزيارة المصابين في محافظة الإسماعيلية.

وأوضح الدكتور “ثروت حجاج” أن نقابة الصيادلة قدمت الدعم المادي على قدر المستطاع المستشفى التخصصي والمستشفى العام والمستشفى الجامعي، والدعم المعنوي الذي تم تقديمه أن نقابة الصيادلة هي جزء من المجتمع وشريك معه، وقريب وفد من النقابة سوف يجري زيارة إلى قرية الروضة في منطقة بئر العبد.

وصرح الدكتور “ثروت حجاج” سوء إدارة ملف نقص الدواء والبعد عن أهل الاختصاص وهو عدم إشراك نقابة صيادلة مصر التي تمثل مائتين وعشرة ألف صيدلي، وهذا رقم يكفي لإفريقيا، وأوضح أن في الدولة المصرية ثروة من الصيادلة حيث يوجد اثنين وسبعين ألف صيدلية.

وأشار الدكتور “ثروت حجاج” أن نقابة الصيادلة غير مستغلة من جهة الدولة المصرية، وأشار أنه يقصد وزارة الصحة والسكان لعدم إشراك نقابة الصيادلة في حل أزمة الدواء في مصر، وأوضح أن الصيادلة هم القائمين على عملية تصنيع الدواء وتوزيعه، وهم القائمين عليه في المستشفيات.

وأشار الدكتور “ثروت حجاج” أن نقابة الصيادلة مع المواطن في حقه بوجود الدواء، حيث أن الصيدلي يمكن أن يقوم بشراء الدواء من أجل توفيره للمريض ولا يهمه الربح من هذا الدواء، أذن الجزء المادي لا يعني الصيدلي بشيء، حيث يقوم على البحث عن الدواء في جميع الشركات من أجل توفيره.

وأوضح ثروت حجاج أن وزارة الصحة والسكان تدعي أن الناقص هو أربعة عشر صنف أو عشرين صنف، في حين أن أعداد نقص الدواء في مصر تفوق ألف ومائة صنف حيث أن هناك مشكلة تعاني منها سوق الدواء في مصر، ولابد أن تقر الجهات المختصة أن هناك مشكلة من أجل السعي لإيجاد حل لها.

أقرا المزيد تعرف على 6 معلومات عن الدواء الجديد “ميتفورمين” المستخدم في علاج السكر