تعرف على المكان الذي كان يختبئ به حبيب العادلي قبل قبض وزارة الداخلية عليه
حبيب العادلي

ألقت وزارة الداخلية القبض على وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي وهو من القيادات السابقة التابعة لنظام الرئيس السابق محمد حسني مبارك، وهذا من أجل تنفيذ جميع الأحكام الصادرة ضده وعودته إلى محبسه من جديد، حيث هرب وزير الداخلية السابق من قبضة يد رجال الشرطة حتى لا ينفذ الأحكام المقيدة ضده.

جديراً بالذكر أيضاً أن مصدر أمني داخل وزارة الداخلية أكد على أنه تم القبض عليه لينفذ جميع الأحكام الصادرة ضده، وذلك لوجود العديد من المخالفات والتهم المنسوبة إليه لقضاء فترة العقوبة المحددة له، ولذلك قامت وزارة العدل بالنطق بالحكم عليه في القضايا المنسوبة إليه.

يذكر أيضاً أن المصدر داخل وزارة الداخلية بالتوضيح أنه تم التوصل اليوم إلى المكان الذي كان يختفي بداخله اللواء السابق حبيب العادلي، وهو كان يجلس داخل أحد الأماكن التي كان يملكها في محيط محافظة الجيزة، وقوات الأمن العام والأمن الوطني توصلوا إلى مكان اختبائه وتم التحفظ عليه حتى يقوم بتنفيذ جميع الأحكام الصادرة ضده وعودته إلى مكان حبسه مرة أخرى.

اقرأ أيضاً.. “الداخلية” تصدر بيان رسمي بإلقاء القبض على”حبيب العادلي”

كما أن محكمة النقض برئاسة المستشار محمد بريك كانت قد حددت جلسة خاصة يوم 11 من شهر يناير القادم، وهذا يكون لنظر الطلب الذي قدمه محامي وزير الداخلية الأسبق حبيب العادلي واثنين آخرين معه.

هذا وقد أصدرت الداخلية المصرية  بيان رسمي تؤكد فيه إلقاء القبض عليه أثناء اختبائه داخل أحد الأملاك الخاصة به في محافظة الجيزة، وذلك لينفذ الحكم بالسجن المشدد عليه لمدة 7 سنوات في القضية الذي تم اتهامه فيها بالاستيلاء على المال العام والخاص بوزارة الداخلية.

كما أنه أضر كثيراً بالمال العام عمداً وهذا ما تم نسبه إليه وضمه إلى السجل الجنائي الخاص بوزير الداخلية السابق اللواء حبيب العادلي، وتم توجيه إليه 9 قضايا عقب ثورة 25 يناير والتي اشتملت على قتل المتظاهرين، و سخرة المجندين واللوحات المعدنية وهي تعتبر إهدارا للمال العام، وأيضاً قطع الاتصالات وغسل الأموال والكسب غير المشروع، وآخر قضية هي الفساد الذي حدث داخل وزارة الداخلية.