استنفار أمني بمنطقة الأميرية بسبب سرقة لافتات تأييد السيسي لانتخابات الرئاسة القادمة
السيسي

عاشت منطقة الأميرية بالقاهرة في صباح اليوم استنفارا أمنيا وذلك بعد سرقة لافتات بأحجام كبيرة لدعم الرئيس عبد الفتاح السيسي، في الانتخابات الرئاسية المقبلة وأن هذه اللافتات كانت معلقة بشارع السواح بالمنطقة، ولم يتم تحديد مرتكبي هذه الواقعة حتى الآن.

كما أضاف شاهد عيان من أهالي المنطقة أن الأجهزة الأمنية قد قامت بفحص جميع كاميرات المراقبة الموجودة علي أبواب المحلات والصيدليات حتي تتعرف علي مرتكبي هذا الحادث والوصول إليهم من خلال مشاهدة وجوههم بمقاطع الفيديو التي سجلتها  كاميرات المراقبة الخاصة بالمحلات، وللتأكد من أن هؤلاء اللصوص لم يكن لهم ميول سياسية ولا فكر مناهض لنظام الدولة، علي الرغم من عدم إعلان الرئيس عبد الفتاح السيسي نيته لخوض الانتخابات الرئاسية حتى هذا الوقت.

وقد وقعت حادثة مثل هذه فقد قاموا مواطنين بإشعال النيران في ساحة مناسبات المستشار عيد هيكل عضو مجلس النواب عن دائرة المرج بمحافظة القاهرة، وذلك أثناء تجهيز القاعة لإقامة معرض للأجهزة المنزلية والسلع المعمرة، وكان هذا المعرض تحت رعاية الرئيس عبد الفتاح السيسي لدعم الفقراء وتجهيز العرائس، وتخفيف الأعباء عن ذويهم وكان هذا المعرض سوف يقدم خدمات للمواطنين بالبيع بالتقسيط لمدة قد تصل إلي 10 سنوات ولكن أتت الرياح بما لا تشتهي السفن فقد قام بعض البلطجية بحرق هذا المعرض حتى لا يستفيد أحد بهذا المعرض الذي كان ينتظره الكثير من أهالي المنطقة.

كما انتشرت في الأيام القليلة حملات كثيرة تطالب الرئيس عبد الفتاح السيسي، بالترشح مرة أخرى لانتخابات الرئاسة وتم عمل حملات كثيرة أشهرها حملة “عشان نبنيها”، وتم عمل ندوات ولقاءات كثيرة للإشهار بهذه الحملة وتناولت هذه الحملة كثيرا من انجازات الرئيس عبد الفتاح السيسي وما قام به من بناء مشاريع ومستشفيات.

كما لاقت هذه الحملة ترحيبا كبيرا في الوسط الفني، وقام عدد كبير من الإعلاميين بالتوقيع علي هذه الحملة حتى يقوموا بدعم الرئيس، وكان قد أعلن الفريق أحمد شفيق علي نيته للترشح في انتخابات الرئاسة في هذا العام وأنه سيقوم بجولات ميدانية لكي يستمع إلي آراء الشعب المصري حول فكرة ترشحه للانتخابات الرئاسية أم لا.

اقرأ أيضا: الهيئة الوطنية للانتخابات” تخاطب 6 وزارات من أجل الاستعداد للانتخابات الرئاسية القادمة .