“غادة والي” تفتتح “دار للبنين” بالزقازيق في إطار “برنامج أطفال بلا مأوى”
غادة والي

تابع موقع مصر 365 قيام وزير التضامن الاجتماعي “غادة والي” منذ قليل بافتتاح “مؤسسة دار التربية للبنين” بالزقازيق، حيث تم تطوير المؤسسة تطبيقاً لبرنامج حماية الأطفال بلا مأوى، في إطار “بروتوكول التعاون المشترك” فيما بين صندوق تحيا مصر ووزارة التضامن الاجتماعي.

ويأتي افتتاح “مؤسسة دار التربية للبنين” بالزقازيق اليوم بعد أن تم الانتهاء من تطوير البنية التحتية للمؤسسة التي تم إقامتها على مساحة تبلغ حوالي فدان ونصف، وتبلغ مساحة المنشآت المقامة عليها حوالي أربعين في المئة، وتسع الدار إلى إقامة مائة وخمسين طفل.

وتتكون “مؤسسة دار التربية للبنين” بالزقازيق من أربعة مباني، تم تخصيص اثنان من المباني بعد أن تم تحديثهما كورش كهرباء تعد منحة من “الشركة المصرية للاتصالات” إلى الدار، بالإضافة إلى إقامة مسجد، وحديقة للألعاب، وملعب.

شهد العام الجاري 2017 افتتاح عدد من الدور بعد أن تم تطويرها في إطار “برنامج أطفال بلا مأوى” حيث تم افتتاح “مجمع الدفاع الاجتماعي” بمحافظة الإسكندرية خلال شهر أكتوبر السابق عام 2017، ومؤسسة الحرية بعين شمس التابعة لمحافظة القاهرة في شهر أبريل لعام 2017، كما قامت “غادة والي” بافتتاح برنامج أطفال بلا مأوى بالتعاون مع مؤسسة face البلجيكية.

وفي أثناء زيارة وزيرة التضامن الاجتماعي إلى محافظة الشرقية تتجه لافتتاح أعمال تطوير، ورفع كفاءة مبنى “الهلال الأحمر فرع محافظة الشرقية” والذي شهد أعمال صيانة ليتم رفع كفاءة المبنى بتكلفة تتجاوز مليون جنيه مصري، ويتكون فرع الهلال الأحمر بالشرقية من دار للمغتربات، بالإضافة إلى مشغل لتدريب الفتيات، إلى جانب أشغال الخياطة والتريكو، وإٌقامة نادي ثقافي واجتماعي للشباب، بالإضافة إلى إقامة مركز للتدريب على أعمال السلامة المدرسية وأعمال الإغاثة.

سوف يرافق غادة والي خلال افتتاح للدار اللواء “خالد سعيد” محافظ الشرقية، والمدير التنفيذي لصندوق تحيا مصر “محمد عشماوي” والمدير التنفيذي للشركة المصرية للاتصالات المهندس “أحمد البحيري”، ويشمل برنامج أطفال بلا مأوى العمل على تطوير 10 من دور الرعاية لهذه الفئة من الأطفال للعمل على زيادة القدرة الاستيعابية لهذه الدور، ويتم تنفيذ هذا البرنامج بالتعاون مع “صندوق تحيا مصر”.

أقرا المزيد “غادة والي” تفتتح ورشة الفقر متعددة الأبعاد في العالم العربي بشرم الشيخ