وزير الصحة يبشر المواطنين “مفيش مريض هيدفع فلوس”
وزير الصحة

قانون التأمين الصحي الشامل من أهم القوانين التي تم التصديق عليها خلال الأيام السابقة، وذلك بعد أن تردد العديد من الشائعات حول انسحاب الدولة من علاج غير القادرين وتم التأكيد أنه سوف يتم تمويل جميع القطاعات الصحية الأخرى، وهي مثل الإسعاف والطب الوقائي والأمراض المزمنة ويتم تمويلها من قبل الدولة.

ويذكر أيضاً أن هذا يستمر لعام 2032 وتتوافر العديد من الأموال الخاصة بقانون التأمين الصحي الشامل، ويتم تمويل جميع المرضى المصريين ولا يشترط مرض أو دافع للاشتراك ويعتبر هذا من أهم أنواع التكافل الاجتماعي، وهذا ما أوصي به الرئيس عبد الفتاح السيسي بسبب وجود شكوى كبيرة من جميع المرضى في كافة المحافظات.

كما أن رئيس الوزراء بذل العديد من الجهود لإخراج قانون التأمين الصحي الشامل وتحدث قائلاً أنه لا يريد أن يتحدث إلى الحكومة المصرية أو البرلمان لأن هذا واجبهم تجاه الشعب المصري وبارك كثيراً لجميع المصريين لتطبيق هذا القرار، وتم التأكيد على أنه يبني مصر الجديدة لجميع المصريين.

اقرأ أيضاً.. “شادية ثابت” تعلن “قانون التأمين الصحي الشامل الاجتماعي” هدية إلى الشعب المصري

ومن الجدير بالذكر أيضاً أن وزير الصحة الدكتور أحمد عماد أكد على أن قانون التأمين الصحي الشامل بعد تطبيقه، لا يوجد مواطن مصري يدفع أموال في علاجه داخل المستشفيات، وذلك لأن علاجه سوف يتبناه وزارة الصحة وهو يعتبر من أهم القوانين التي أسعدت كثيراً جميع المواطنين المصريين في كل مكان.

وأيضاً أشار عماد خلال مؤتمر صحفي داخل مقر الوزراء اليوم الأربعاء أنه سوف يتم تخصيص القطاع الخاص، وأيضاً سوف يتم جذبهم للعمل بأسعار الدولة وسوف يتم قبول العمل على التقديم بالتأمين الصحي الشامل حتى يستمر العمل دائماً من خلال الدولة المصرية، ويتم البحث وراء تطبيق الكثير من القوانين الخاصة بالتأمين الصحي.

وسوف يتم جذب جميع العاملين بأسعار الدولة ويتم قبول العديد من التقديمات الخاصة بالعمل داخل التأمين الصحي الشامل وهذا حتى يستمر، وأضاف أن مصر تقوم بتقديم جميع الشهادات الهام للأطباء وهي تسمى بشهادة طبيب الأسرة وهي تخرج كل عام حوالي 200 طبيب أسرة، ومنهم من يسافر إلى المملكة العربية السعودية وهم حوالي 195 طبيب وذلك لأنها تتوافر جميع الخدمات الخاصة بهم هناك.