خزينة الدولة تستعد لاستقبال ملياري دولار أمريكي من صندوق النقد الدولي خلال أيام
وزير المالية عمرو الجارحى

قال وزير المالية المصري السيد عمرو الجارحي خلال تصريحاته الخاصة لأحد الصحف المصرية الشهيرة أن مصر تستعد للحصول في خلال بضعة أيام على الشريحة الثالثة المستحقة من قرضنا الخاص بصندوق النقد الدولي والذي تبلغ قيمتها 2 مليار دولار أمريكي حيث سيتم توجيهها وفقا لبنود الاتفاق إلى الاحتياطي الخاص بالنقد الأجنبي في البنك المركزي، أما المقابل لتلك القيمة بالعملة المحلية سوف يتم منحه لوزارة المالية المصرية وذلك وفقا لسعر صرف الدولار المعروف حاليا والذي تبلغ قيمته 17.79 جنيه مصري، وبذلك فإن قيمة تمويل وزارة المالية من هذا القرض تصل إلى حوالي 35.58 مليار جنيه مصري كقيمة الموازنة العامة للبلد التي سوف تقوم بتمويل عجز الموازنة للدولة.

وقد انعقد بالفعل المجلس التنفيذي الخاص بصندوق النقد الدولي في مقره بمدينة واشنطن الأمريكية في وقت سابق اليوم الأربعاء الموافق عشرون من ديسمبر لمناقشة صرف ذلك القرض وذلك بعد أن تم الاطلاع على كافة التقارير التي كتبتها لجنة الخبراء التابعة لهم والتي قد زارت مصر سابقا، حيث قامت بمراجعة برامج مصر الاقتصادية والتأكد منها وقد تم ذلك تحديدا خلال الفترة الممتدة من الخامس والعشرون من أكتوبر الماضي وحتى التاسع من نوفمبر الماضي وقد تم بالفعل الإشادة بالإصلاحات الاقتصادية التي تحولت إليها مصر من قبل تلك اللجنة.

يذكر أن تلك القيمة التي سوف تتحصل عليها مصر خلال أيام هي الشريحة الأولى من الدفعة رقم 2 التي يبلغ قيمتها كليا 4 مليار دولار أمريكي أو بالأحرى الشريحة رقم 3 من قرض كلي يبلغ قيمته 12 مليار دولار أمريكي يقدم إلى مصر على مدار ثلاث سنوات كاملة.

يذكر أن وزير المالية المصري قد قام بالفعل بقيادة وفد مصري مكون من ثلاث نواب للسيد الوزير وبعض الفرق الفنية بوزارة المالية يقوم بالتفاوض مع صندوق النقد بخصوص أمر ذلك القرض، وقد تم الخروج ببعض الإصلاحات الواجب تنفيذها مثل خفض العجز الموجود بالموازنة العامة للبلد وذلك بالتناسب مع القيمة الإجمالية للناتج المحلي، كما سيتم هيكلة منظومة الدعم المقدم من الدولة وكذلك العمل بضريبة القيمة المضافة وأخيرا وجوب السيطرة على ذلك الدين العام.

اقرأ أيضا “وزارة المالية” تعلن عن طرح أذون خزانة جديدة بالأسواق المصرية بقيمة 2.2 مليار جنيه