أبو هشيمة ينسحب كليا من الإعلام ويبيع أون تي في بشكل مفاجئ
أحمد أبو هشيمة

قام رجل الأعمال المصري والملقب باسم إمبراطور الإعلام المهندس أحمد أبو هشيمة مؤخرا بإعلانه عن بيع قناة أون تي في و كذلك بيع كامل حصته الخاصة في شركة إعلام المصريين وبذلك يعلن أبو هشيمة انسحابه المفاجئ والمثير للتساؤلات من التواجد في السوق الإعلامي المصري وقد تم بيع تلك الحصص لصالح إيغل ديجيتال تلك الشركة التي سوف يتولى رئاستها أسامة الشيخ الذي كان يشغل منصب رئيس ماسبيرو السابق، وقد أطلقت شركة إيغل بالفعل بيانا مهما قد أعلنت من خلاله على استحواذ الشركة على نصيب أحمد أبو هشيمة من شركة إعلام المصريين الخاصة بالاستشارات الإعلامية وأيضا التدريب والتي تتبعها مجموعة قنوات أون تي في ومعها أيضا عدة صحف مصرية شهيرة مثل صوت الأمة واليوم السابع ومنابر إعلامية أخرى.

وقد قالت السيدة داليا خورشيد التي تشغل حاليا منصب رئيسة مجلس الإدارة لشركة إيغل ديجيتال والتي كانت وزيرة الاستثمار فيما سبق أن استحواذ الشركة على كل تلك الحصص سوف يفتح المجال لعقد عدة صفقات استثمارية خاصة بالشركة حيث تهتم الشركة بالغ الاهتمام بقطاع الإعلام الذي يلمس جانبا مهما فيما يتعلق بحياة المواطن المصري بشكل كبير، وقد أكد أحمد ابو هشيمة رجل الأعمال المصري على سعادته بإتمام تلك الصفقة الكبيرة مشيرا إلى تمنيه أن تواصل شركة إعلام المصريين ريادتها ونجاحها وهي تحت مظلة شركة إيغل كابيتال.

يذكر أن بعض المصادر المهمة قد أشارت إلى أن عملية البيع تلك كانت في المقام الأول بسبب رغبة أحمد أبو هشيمة في تغيير مصادر ووجهات استثماره سواء في مصر أو خارج مصر خلال الأيام القادمة حيث يتجه إلى ضخ تلك الاستثمارات في مسارات زراعية وأيضا صناعية في الإمارات و كذلك في السودان، وقد أكدت المصادر أن شركة إيغل حصلت على مقدار ستون بالمئة من شركة أحمد أبو هشيمة وبلغت قيمة الصفقة حوالي 600 مليون جنيه مصري سوف يتم دفعهم على عامين كاملين.

يذكر أن أحمد أبو هشيمة قد حصل على قناة أون تي في بعد شرائها من رجل الأعمال المصري نجيب ساويرس واستطاع أيضا شراء جريدة اليوم السابع ومعها جريدة صوت الأمة، ويجب التأكيد على أن شركة إعلام المصريين حتى الآن تحتفظ بحصتها المعروفة في شركة Presentation وهي بالفعل تمتلك حق بث الدوري المصري حتى الآن.

اقرأ أيضا أبو هشيمة: لا يوجد أي رسوم لأجل حماية صناعة الحديد المحلية في مصر