وكيل وزارة الصحة.. الوزير يتربص بي بعد رفض تمرير تأشيرات تضر بالصالح العام
وكيل وزارة الصحة بالجيزة

تابع موقع مصر 365 تأكيد وكيل وزارة الصحة والسكان بمحافظة الجيزة الدكتور “محمد عزمي” إلى أنه حتى الوقت الراهن لم يصله أي قرار بخصوص إحالة إلى التحقيق بصفة رسمية أو حتى خبر رسمي بشأن إقالته من منصبه، وأكد أن وزير الصحة والسكان الدكتور أحمد عماد الدين راضي يتربص به، بالإضافة إلى وجود نية مبيته ضده حتى يتم إقالته من منصبه.

وأكد الدكتور “محمد عزمي” على رغبة وزير الصحة والسكان في إقالته منذ وقت طويل ذلك بسبب أسباب معلومة لديه، وقال في أول تصريح له على قرار إقالته الذي صدر رسمياً أن السبب في إقالته من قبل وزير الصحة والسكان هو رفضه اعتماد 150 تأشيرة لوزير الصحة والسكان والخاصة بخدمات في محافظة الجيزة بسبب تنافيها مع “الصالح العام” وهذا هو السبب الذي أدي إلى إقالته من منصبه.

وأوضح الدكتور “محمد عزمي” أن “وزارة الصحة والسكان” هي المدانة في حادث تفحم طفلة في حضانة  في مستشفى الوراق، وأشار أن هذه الواقعة كانت في الثلاثين من شهر نوفمبر الجاري لعام 2017، وأعلن أنه بعد علمه بهذا الحادث قد تم تشكيل لجنة مكونة من خمسة إستشاريين من بينهم “طبيب تجميل” وتم في نفس يوم وقوع الحادث إحالة واقعة تفحم الطفلة إلى “النيابة العامة”.

وأشار الدكتور “محمد عزمي” أن جميع الإجراءات التي تمت بشأن واقعة تفحم الطفلة في مستشفى الوراق تم إرسال صورة بالواقعة بالإضافة إلى صورة من جميع الإجراءات التي تم في الحادث ليتم عرضها على وزير الصحة والسكان وكذلك على الدكتور “شريف وديع” مستشار وزير الصحة والسكان للطوارئ.

وأعلن الدكتور “محمد عزمي” أنه في حالة تسلمه قرار إقالته بشكل رسمي سوف يقوم بنشر جميع المستندات التي تثبت أن وزير الصحة والسكان يتربص به وسيتم عرض الأوراق التي تثبت إدانة الوزير في مائة وخمسين تأشيرة صحية، ليتم توجيهها إلى جميع الأجهزة الرقابية في الدولة المصرية.

والجدير بالذكر هنا أن وزير الصحة والسكان الدكتور “أحمد عماد الدين راضي” قد أصدر قرار برقم 748 لسنة 2017 يتضمن إقالة الدكتور “محمد عزمي” وكيل وزارة الصحة والسكان بمحافظة الجيزة على خلفية وفاة طفلة بحضانة في مستشفى الوراق المركزي.

أقرا المزيد “الصحة” تعلن توقيع الفحص الدوري لطلاب المدارس بنسبة 83% بالترم الأول