تعرف على تفاصيل ضرب وسحل مواطن مصري في الأردن
نبيلة مكرم

قامت وزيرة الهجرة الدكتورة نبيلة مكرم بكشف الستار عن حادث الضرب والسحل الذي تعرض له مواطن مصري داخل الأردن، وهذه ليست الواقعة الأولى من نوعها ولكن انتشرت بشكل كبير في الأيام الأخيرة، ووجدت واقعة ضرب مواطن مصري داخل الكويت وآخر في المملكة العربية السعودية وأخيراً داخل الأردن وهذا أزعج جميع المصريين.

وأكدت الوزيرة أنها سمعت عن واقعة السحل والضرب الذي تعرص لها مواطن مصري في الأردن، وعلى الفور قامت بالتواصل مع القائم بأعمال السفارة المصرية في عاصمة الأردن عمان، وطلبت منه ضرورة إحضار رقم المواطن المصري المعتدي عليه هناك وعلمت أنه يدعي “علي”، وعلمت أنه فاقد للوعي ولم تستطيع التحدث معه بشكل مباشر.

كما أن جميع المواطنين المصريين أصبحوا يغضبون كثيراً مما يحدث لهم وأشقائهم داخل العديد من الدول العربية، وأنهم أصبحوا يذهبون لهذه البلاد العربية بحثاً عن فرص العمل ولقمة العيش، ويتداول العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي مثل فيس بوك وتويتر مقطع فيديو ووجد فيه المواطن الأردني وهو يضرب ويسحل المواطن المصري.

اقرأ أيضاً.. وزيرة الهجرة تسافر الي الكويت للاطمئنان على الشاب المصري المعتدى عليه

جديراً بالذكر أيضاً أن الوزيرة نبيلة مكرم تحدثت خلال مداخلة هاتفية في العديد من البرامج التليفزيونية الشهيرة، أنها تواصلت مع زوجة المواطن المصري المعتدي عليه وتعرفت منها على جميع التفاصيل الخاصة بالواقعة، وأكدت أن المجني عليه كان على خلاف مع مواطنين أردنيين على بعض المبالغ المالية والذي وصلت ألفي دينار، وتطور بينهم الشجار إلى أن وصل الأمر إلى إصابة المواطن المصري بفقدان الوعي ونزيف في المخ.

يذكر أيضاً أن وزيرة الهجرة قامت بالتحدث مع وزير العمل في الأردن والبحث في هذه القضية، وطلبت تقديم طلب عاجل من وزارة الهجرة المصرية بشأن علاج المواطن المصري على نفقة الدولة والحكومة الأردنية، وذلك يرجع إلى أن المجني عليه ليس لديه تأمين صحي بالأردن  وبشكل سريع وافق الجانب الأردني على الطلب وجاري الآن علاج المعتدى عليه في مستشفي الزيتونة بالأردن.

وأخيراً اختتمت الوزيرة حديثها قائلة أن المعتدي عليه كان على خلاف مالي دائم مع الجناة، وأن هذا يعتبر من المشكلات الفردية وأنه يؤكد أنه لا يوجد علاقة بين هذا الخلاف والجنسية أو أي أساس عرقي، وهذا ما قامت بتوضيحه وزيرة الهجرة لنفي أي شائعة انتشرت مع انتشار هذا الخبر.