النيابة تكشف تفاصيل جديدة في “فتنة أطفيح”
تجمهر أطفيح

أكد مصدر قضائي في نيابة الصف بالجيزة، أن المنزل الذي شهد اقتحام من المئات والمعروف “بفتنة قرية الواصلين”، وذلك يوم الجمعة الماضية، حيث أكدت النيابة أن شخص مسيحي حول منزله إلى كنيسة، وكان هذا المنزل صادر له قرار إزالة من مجلس مدينة أطفيح من حوالي 5 أيام، وأن القرار متوقف على إمضاء من محافظ الجيزة اللواء كمال الدالى .

كما أكدت التحقيقات، أن المواطن “عطية عيد” وعمره 63 عام قام بهدم جزء من منزل عائلته والذي بني من حوالي 40 عاما، وقام ببناء كنيسة علي مساحة 250 متراً، وهو عبارة طابق أرضى وطابقين آخرين، ويعتبر ذلك مخالفة قانونية، وقام بتخصيص الطابق الأرضي حضانة للأطفال، أما الطابقين مكان حتي يقوموا الأقباط بأداء الصلاة فيهما، واستمع كل من وكيل نيابة محمد سراج وأيضا وكيل النيابة أحمد حسني وإسلام نزار إلي أقوال المباحث الجنائية و ضابطي الأمن الوطني، حيث أكد ضباط الأمن الوطني أنهم أثناء تحرياتهم في واقعة العشرات من الأقباط قد ترددوا علي منزل “عيد”، وذلك من 3 أشهر حتي يقوموا بأداء الصلوات، وكان من بين هؤلاء المترددين علي المنزل الذي تحول إلي كنيسة القس “مرقس إدوارد”، وهو من ضمن العاملين في كنيسة “دار الآباء” والتي تتبع مدينة أطفيح، مؤكدا أن القس كان يقوم بإحضار الحلويات والهدايا ل يفرقها على الفقراء من المسيحيين من أهالي قرية الواصلين، كما لاحظوا أنهم قاموا بتركيب كاميرات مراقبة على الأبواب الخاصة بالمنزل الذي تحول إلي كنيسة، وأيضا سماع صوت الأجراس والترانيم ورائحة البخور وهذا ما أكد لنا أن المنزل لم يكن للعيش والسكن فقط إنما للصلاة.

وقد تلقى ضابط المباحث بلاغا من الأهالي، يفيد أن مجموعة كبيرة من الأشخاص قد تجمهروا أمام المنزل وقاموا باقتحامه، وأيضا قاموا بالتعدي علي مالك العقار، وعند الانتقال إلى العقار ومعاينته تبين لنا وجود تلفيات بداخله مؤكدا علي عدد الأشخاص المتجمهرين يصل إلي حوالي 600 شخص.

وعند فحص كاميرات المراقبة التي سجلت وقائع الاعتداء، حيث تبين أن المتجمهرين قاموا بالتعدي علي مالك العقار وشقيقه وابنه، وتم إرسال السي دي الخاص بالكاميرات إلي الجهات المختصة بوزارة الداخلية لتحديد مرتكبي الشغب ، كما أكدت التحقيقات أن الأهالي تكلموا مع مالك المنزل، أنهم يلاحظون أشياء وأفعال غريبة بداخل المنزل وتحويله إلي كنيسة، لكن عيد نفي هذه الحديث وأكد قائلا:”لا،دا بيتي وبيزروني ناس”.

وبعد انتهاء التحقيقات قامت النيابة بحبس مالك العقار، 4 أيام علي ذمة التحقيق بتهمة إدارة منشأة بدون ترخيص ، كما أمرت النيابة بإيداع “حدث” 14 عاما، باحدى دور الرعاية لمدة أسبوع ، وأمرت النيابة بضبط واحضار 4 متهمين تم تحديد هويتهم، وتم تحديد جلسة الثلاثاء للنظر في تجديد حبس المتهمين وتوجيه التهم التي أثبتتها النيابة أثناء التحقيقات.

اقرأ أيضا: اقتحام 3 ملثمين “مكتب بريد سماد السويس” ويسرقون 22 ألف جنيه