“نقابة البيطريين” تعترض على تجاهل قانون المستشفيات الجامعية لهم
خالد العامري

تابع موقع مصر 365 تصريحات نقيب الأطباء البيطريين “خالد العامري” حيث أعلن عن اعتراضه على “قانون المستشفيات الجامعية” حيث أنه لم يتم إضافة المستشفيات الصحية البيطرية، ووجه سؤال إلى الدولة قائلاً “أنها تعاملات دولة في دولة، بعد أن تم إغفال المستشفيات الجامعية البيطرية لماذا تم إغفالها؟”، وأضاف أن هناك منشأة تسمى منشأة جامعية بيطرية”.

وأكد خالد العامري أن قانون المستشفيات الجامعية لم يتم إصداره بعد حيث أن القانون مازال إلى الوقت الراهن داخل مجلس النواب المصري ولم يسمع عنه، وأضاف أنه خاطب مجلس النواب المصري، ولم يلتف إلى طلبه، وأضاف أنه لم ينال أي قسط من الاهتمام لعرض مشكلته ومشكلة نقابة الأطباء البيطريين الذين تم إغفالهم في قانون المستشفيات الجامعية.

وأكد خالد العامري أن مطالبة هي مطالب لجهة رسمية في الدولة المصرية حيث أن مخاطبته إلى مجلس النواب من أجل إضافتهم في قانون المستشفيات الجامعية هي مخاطبة جهات تابعة للدولة بخلاف إذا تم التدخل من جهات القطاع الخاص الذي له مصالح وأهداف ولكن الجهات التابعة للدولة كلها تخاطب بعضها البعض من أجل الصالح العام في النهاية، وليس لها مصالح فردية أو رغبة في تحقيق أرباح أو مكاسب مثل القطاع الخاص.

وأشار خالد العامري قائلاً “أن تعاملات دولة مع دولة، المستشفى الجامعي البشري بداخل الجامعة، والمستشفى الجامعي البيطري داخل الجامعة أيضا”، وأضاف أنه تم تسمية القانون المستشفيات الجامعية وتم تجاهل دور المستشفى الجامعي البيطري، وأضاف لو كانت هناك رغبة في استثناء المستشفى الجامعي البيطري كان لابد من تخصيص القانون ليكون تحت مسمى “المستشفيات الجامعية البشرية”، بالإضافة إلى إصدار مشروع قانون أخرى تحت مسمى المستشفيات الجامعية البيطرية.

وأكد رئيس نقابة الأطباء البيطريين أنه في حالة إطلاق اسم “قانون المستشفيات الجامعية” كان لابد من إدراج المستشفى الجامعي البيطري، والمستشفى الجامعي البشري، ليتم إضافة مواد خاصة لكل مستشفى، وأضاف أن هناك ثمانية عشر كلية طب بيطري، وجميع المستشفيات المندرجة أسفلها لتكون ليس لها أي صفة قانونية.

وأضاف خالد العامري أن مستشفى جامعي بيطري ببنها ولها مجلس إدارة، فهي ليست من ضمن الأقسام بل لها مجلس إدارة لها متخصص لإدارة شؤون المستشفى الجامعي البيطرى ببنها.

أقرا المزيد نقيب البيطريين السابق يطالب “الصحة والسكان” بمراقبة المجازر