قرار جمهوري بتمديد حالة الطوارئ لمدة 3 أشهر بدأ من 13 يناير الجاري
عبدالفتاح السيسي

تابع موقع مصر 365 التصريحات التي أعلنتها مصادر رسمية من داخل رئاسة جمهورية مصر العربية بأن رئيس الجمهورية “عبدالفتاح السيسي” قد أصدر قرار جمهوري يحمل رقم 647 لعام 2017، ونص القرار الجمهورية على تمديد “حالة الطوارئ” في جميع أنحاء جمهورية مصر العربية لمدة ثلاثة أشهر ابتداء من يوم الجمعة الموافق الثالث عشر من شهر يناير الجاري لعام 2018.

وأعلنت المصادر المطلعة أن قرار رئاسة جمهورية مصر العربية بشأن العمل على تمديد “حالة الطوارئ” لمدة تصل على ثلاثة أشهر أخرى يعطي الفرصة على قوات الشرطة المصرية والعناصر الأمنية إلى مكافحة الإرهاب وكذلك مكافحة الفساد خلال الفترة القادمة، وكذلك من أجل العمل على إعطاء كل الدعم من قبل رئاسة جمهورية مصر العربية إلى القوات المسلحة وكذلك رجال وزارة الداخلية المصرية من أجل استخدام جميع الأساليب والوسائل الأمنية المتاحة من أجل مكافحة الإرهاب والقضاء التام عليه من جميع أنحاء جمهورية مصر العربية.

ولم تعلن المصادر المطلعة بأن فترة تمديد “حالة الطوارئ” في الدولة المصرية سوف تستمر لمدة ثلاثة أشهر قادم منذ أن تبدأ من يوم الثالث عشر من يناير الجاري لعام 2018، أم سيكون هناك تمديد أخر لحالة الطوارئ بعد الانتهاء من الثلاثة أشهر القادم.

وقد أعلنت حالة الطوارئ في جمهورية مصر العربية بعد الهجوم الذي استهدف كنيستين إحداهما في محافظة الإسكندرية، والأخرى في مدينة طنطا خلال شهر أبريل السابق من عام 2017، وأسفر عن مقتل 45 شخص، وإصابات عشرات، وتم إعلان حالة الطوارئ في الدولة المصرية بعد ذلك للعديد من المرات.

ويجدر هنا الإشارة أن القرار الجمهوري الذي يحمل رقم 647 لعام 2017 تضمن اعتبار من الساعة الواحدة صباحاً الموافق يوم السبت الثالث عشر من شهر يناير القادم لعام 2018 تبدأ حالة الطوارئ، والمادة الثانية أعلنت أن تتولي القوات المسلحة وهيئة الشرطة اتخاذ ما يلزم لمكافحة الإرهاب وتمويله، والعمل على حفظ الأمن والأمان في جميع أنحاء الجمهورية وحماية الممتلكات العامة والخاصة والحفاظ على أرواح المواطنين المصريين، والمادة الرابعة فقد نصت على المعاقبة بالسجن لمن يخالف الأوامر الصادرة من رئيس الجمهورية.

أقرا المزيد “الصحة” تعلن رفع حالة الطوارئ خلال أعياد رأس السنة