شركة المصرية للاتصالات تقدم بياناً وتفصح عن أبعاد أزمة بطئ الانترنت في مصر
شركة المصرية للاتصالات

خلال الأيام الماضية زادت العديد من الشكاوي الخاصة بـ بطئ الانترنت في جميع المحافظات المصرية، وهذا بين  جميع المواطنين المصريين الذين يريدون الحصول على أفضل خدمة، وخاصة أن الإنترنت يشكل أهمية كبيرة لدى جميع المصريين  فهو يعتبر من أهم النوافذ المطلة على العالم، ويستعمل الكثير من الأشخاص الانترنت في العديد من الأشياء فيوجد من منهم الذين يستعملونه في العمل.

لذلك قامت الشركة المصرية للاتصالات بإصدار بياناً مساء أمس الثلاثاء والذي تم التوضيح فيه العديد من التداعيات الخاصة بأزمة بطء الانترنت الأرضي داخل مصر، وهذا بسبب وجود الشكاوى المستمرة من جميع المواطنين المصريين والذين أكدوا على بطء الانترنت في الكثير من المحافظات المصرية، وهم يريدون حلاً سريعاً وعاجلاً للانتهاء من هذه الأزمة

ومن الجدير بالذكر أيضاً أن المصرية للأتصالات أشارت وأكدت أن بطء الانترنت حدث بسبب حدوث قطع في الكابلات المتواجدة في البحر المتوسط، وهم يقومون الآن بإصلاح هذه الأعطال الذي تسبب في بطء الانترنت، وقام بتعطيل الكثير من المواطنين المصريين عن أداء أعمالهم لأنه يعتمد عليه العديد من الأشخاص في خروج عملهم إلى النور عبر هذه النافذه الصغيرة المطلة على العالم بأكمله.

اقرأ أيضاً.. “المصرية للاتصالات” تعلن عن وجود عطل فني بالإنترنت سيتم إصلاحه في 9 يناير

كما أنه تم التوضيح بأن الشركة قامت بتوفير العديد من السعات البديلة لجميع السعات المتأثرة لها ولجميع عملاء الشركة المصرية للاتصالات داخل مصر، وأيضاً تم التأكيد على أنه لا يوجد أي تأثير في الوقت الحالي على حركة الانترنت الخاصة بجميع مستخدمي الشركة أو أي من العملاء المشغلين لها داخل مصر، ويتم إصلاحها قبل مضاعفة الشكاوي لجميع المستخدمين.

يذكر أيضاً أن الشركة أوضحت أنها لديها السعات الكافية التي تساعدهم وتمكنهم من تقديم أفضل ما لديها من خدمات بكفاءة جيدة، وأيضاً هي تحرص دائماً على توفير العديد من التعددية اللازمة وجميع الخطط البديلة، وهي الذي توفر التأمين بشكل كامل لحركة الانترنت الخاصة بجميع المستخدمين أو المشغلين الذين يريدون استخدام الشبكة الدولية للشركة المصرية للاتصالات خارج وداخل مصر.

وأخيراً هم يعملون حالياً على إصلاح الكابل البحري لأنه يعتبر من أهم الكابلات الرئيسية التي تغذي الانترنت داخل جمهورية مصر العربية، وهذا أيضاً لتوفير أفضل الخدمات الذي يبحث عنها ويريدها جميع المواطنين المصريين في جميع المحافظات المصرية.