“قابيل” يواجه مشكلة الاتجار بمستلزمات الإنتاج المستوردة لأغراض خدمية أو صناعية
طارق قابيل

تابع موقع مصر 365 التصريحات التي أعلنها وزير التجارة والصناعة المهندس “طارق قابيل” حيث أعلن أن “هيئة الرقابة الصناعية” قد عملت على تنظيم عشرة آلاف حملة تفتيشية على المصانع العاملة في الدولة المصرية، وشملت هذه الحملة مصانع مستلزمات الإنتاج المستوردة على أربعين مصنع في مجال الصناعات الجلدية، والصناعة الخشبية، إلى جانب صناعة الغزل والنسيج، وصناعة الكيماويات والصناعات الهندسية، والصناعات الغذائية.

وأعلن المهندس “طارق قابيل” أن الحملات التفتيشية قد أسفرت عن رصد عدد من المخالفات التي تبلغ قيمتها حوالي مليار جنيه مصري، وتضمنت استيراد مستلزمات انتاج بغرض الإتجار بها وليس بغرض تصنيعها، وأضاف أن الحملات التفتيشية قد شملت أيضا اعتماد ثمانمائة وأحد عشر مركز صيانة، وتم إصدار ألفين رخصة مراجل بخارية، وتم إعداد خمسة آلاف وأربعمائة وثمانية وخمسين دراسة من الناحية الفنية تستهدف حسابات نسب الفاقد ونسب الهالك، وأعلن أن الفترة السابقة قد شهدت تنسيق كامل بين مصلحة الجمارك وكذلك مصلحة الرقابة الصناعية وقطاع التجارة الخارجية إلى جانب الهيئة العامة للتنمية الصناعية ليتم إحكام الرقابة على دخول مستلزمات الإنتاج عن طريق منافذ الجمارك المصرية.

وأعلن المهندس “طارق قابيل” أن الحملات التفتيشية التي تقوم بها “هيئة الرقابة الصناعية” قامت على متابعة جميع مستلزمات الإنتاج التي يتم استيرادها لحساب أربعين مصنع حتى شهر ديسمبر السابق من عام 2017، في مجالات الصناعات الغذائية، وكذلك في مجال الصناعات الهندسية، وصناعة الغزل والنسيج، والصناعات الجلدية ، والصناعات الخشبية، والصناعات الكيميائية.

وأضاف المهندس طارق قابيل قائلاً “هذه الإجراءات تأتي تنفيذاً للقرار الوزاري الصادر بخصوص إخضاع مستلزمات الإنتاج الصناعي وكذلك قطع الغيار المستوردة تحت أي نظام جمركي لأغراض إنتاجية أو أغراض خدمية، وليتم الأشراف ومتابعة من مصلحة الرقابة الصناعية”.

وأكد المهندس طارق قابيل أن القرار الوزارية يمنح “هيئة الرقابة الصناعية الحق في إدراج حملات التفتيش داخل المصانع المصرية، وكذلك تفتيش مراكز الصيانة والخدمة والاطلاع على جميع المستندات الخاصة بالمستلزمات التي يتم استيرادها لإغراض خدمية أو أغراض إنتاجية، ليتم إخطار الجهات المسؤولة عن المخالفين لهذا القرار، بهدف العمل على مواجهة الاتجار بمستلزمات الإنتاج المستوردة لأغراض خدمية أو إنتاجية.

أقرا المزيد “قابيل” يصدر قرار بتعليق تطبيق الإعفاءات الجمركية على السيارات الأوروبية