المصرية للاتصالات: لا تسريب لبيانات العملاء والمفاجأة راوتر جديدة مجانية
المصرية للاتصالات

أعلنت الشركة المصرية للاتصالات أن بيانات العملاء في أمان تام وعدم تعرض سيرفراتها لأي خطر نهائي، كانت الشركة وهي صاحبة شركة تي إي داتا المعروفة والتي تقدم خدمات الانترنت للخط الأرضي لعملائها قد تلقت الاسبوع الماضي العديد من مكالمات خدمة العملاء تشكو فيها انقطاع خدمة الانترنت وحدوث عطل فيه.

الأمر الذي اثار غضب العملاء بشدة خاصة عند رد فعل الشركة الأول الذي أنكر عطل الاجهزة ونصح العملاء بشراء أجهزة راوتر جديدة، كانت الشركة قد قدمت حوالي 50 ألف راوتر لعملائها من نوع هواوي تم الكشف عن اختراقه بسبب ثغرة معينة أمنية ما أدى إلى تعطلها في مصر وعدد من الدول الأخرى.

اقرأ ايضًا.. “المصرية للاتصالات” تعلن عن زيادة سرعات الإنترنت في مصر مع نهاية 2017

كانت شركة هواوي قد أعلنت على الموقع الرسمي لها عن وجود عطل في أحد منتجاتها لاجهزة الراوتر وهي من الاجهزة التي تستخدمها شركة تي إي داتا، عندها صرحت المصرية للاتصالات بأنها سوف تستبدل جميع الاجهزة من النوع المخترق مجانا لجميع عملائها، مؤكدة أنه قد تم استبدال معظمها حوالي 37 ألف راوتر في الأسبوع الأول بالفعل.

كان المهندس رفعت جنيدى في اجتماع لجنة الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات قد أوضح حرص الشركة المصرية للاتصالات على أمن عملائها وحمايتهم وحماية معلوماتهم، وأن الشركة سيرفراتها مؤمنة بالفعل ولم يتم تسريب بيانات العملاء نهائيا أو اختراقها بالإضافة إلى قيام الشركة بتأمينات احترازية انواع الراوترات الاخرى التي تستخدمها الشركة.

بدأت المشكلة عندما بدأ عملاء تي إي داتا في تصفح الانترنت وفوجئ عدد كبير منهم بتحويلهم تلقائيا إلى صفحات لمواقع تهدف إلى الربح المادي للمخترق عن طريق تصفح الانترنت، وكان المخترق قد استطاع اختراق برمجة الراوتر عن طريق ثغرة معينة أمنية وقام بإرسال فيرس للعملاء ممن يمتلكون راوتر هواوي المذكور.

وينشط هذا الفيروس بمجرد فتح برامج التصفح، تلاها انخفاض سرعة الانترنت عند العملاء وانقطاعها عند الغالبية، هذا وقد اكدت الشركة المصرية للاتصالات على أنها قامت باتخاذ إجراءات وسبل تحقيق الحماية الضرورية لبيانات العملاء و تحسبا لمحاولة اختراق انواع اجهزة الراوتر الأخرى التي يمتلكها عملائها والتي تبلغ نحو 800 ألف راوتر.