ماذا يحدث في مكاتب الشهر العقاري بشأن الانتخابات؟
الشهر العقاري

بدأت إجراءات تأييد المرشحين في مكاتب الشهر العقاري بجميع محافظات الجمهورية، والتي قد شهدت إقبالاً من قبل المواطنين لكي يقوموا بتحرير نماذج التأييد للمرشحين في انتخابات الرئاسة، ولم تتوقف مكاتب الشهر العقاري حتي يوم الجمعة، بل إنها شهدت حالة من الزحام و طوابير وإزدحام الشوارع بسيارات المؤيدين.

كما أعلن حزب” مصر العروبة”، أن الفريق سامى عنان سوف يقوم بعقد مؤتمر صحفي عالمي، وهذا سوف يتم بعد أن ينتهي جميع المؤيدين من الإدلاء بأصواتهم، وأن تنتهي جمع التوكيلات حتي يتم إعلانه بصفة رسمية، ويؤكد الحزب أيضاً أن الفريق من أقوي المرشحين في قائمة الانتخابات الرئاسية، وأنه ليس دور “كومبارس” ولكنه يريد أن يتولى رئاسة الجمهورية بكل جدية وحزم.

وأكدت حملة الفريق سامي عنان الإنتخابية، أن البرنامج الانتخابي جاهز بالفعل وأن خوض الفريق سامي عنان هذه الانتخابات بعث في شوارع مصر حراكاً، وأكدت الحملة على أنها قد طالبت الهيئة الوطنية للإنتخابات أن تقوم بوضع كافة الضمانات الكافية ليقوم الجميع بالالتزام بقوانين وشروط الإنتخابات سواء أكان أثناء عمل التوكيلات أو أثناء سير العملية الانتخابية.

كما أكد المتحدث الرسمي باسم حملة المرشح “خالد على” أنه تلقي شكاوي عديدة من بعض المؤيدين الذين ذهبوا إلى مكاتب الشهر العقاري، في حين أنهم يودون عمل توكيلات للمرشح خالد على، ولكن موظفي مكاتب الشهر العقاري يقوموا باختيار الرئيس عبد الفتاح السيسي.

اقرأ أيضا: تفاصيل اجتماع الرئيس السيسي مع وزيري الدفاع والداخلية ورئيس المخابرات وقيادات القوات المسلحة

كما تحدث المرشح المحتمل لرئاسة الجمهورية “محمد أنور السادات”، عن أنه يوجد بعض المضايقات يتعرض لها مؤيديه من قبل موظفي الشهر العقاري، وأكد على أنه لن يقبل أن يكون “كومبارس” وأنه خاض معركة الانتخابات الرئاسية بعدما اقتنع بحديث الهيئة الوطنية للانتخابات، والتي أكدت له أن الانتخابات سوف تكون نزيهة ولا يوجد عليها أي غبار.

ومن جهة أخرى قام مسؤولي حملة “كلنا معك من أجل مصر” في محافظة بني سويف، بطباعة صورة الرئيس عبد الفتاح السيسي على “تي شيرتات” وتم توزيعها بمكاتب الشهر العقاري على  مؤيدي الرئيس عبد الفتاح السيسي، كما قام بعض المواطنين المؤيدين للسيسي بوضع صورة له علي السيارات الخاصة بهم، والتجول في شوارع المحافظة رغبة منهم بتأييد الرئيس عبد الفتاح السيسي للترشح مرة أخرى في الانتخابات.