وزارة الداخلية تعلن عن تفاصيل حادث المستشار “هشام جنينة”
هشام جنينة

أعلن المتحدث الرسمي بإسم وزارة الداخلية، عن التفاصيل التي حدثت صباح اليوم بخصوص حادث المستشار “هشام جنينة” وأكدت التحريات أنه حادث مشاجرة بينه وبين آخرون في منطقة التجمع.

وأكد بيان من وزارة الداخلية صباح اليوم الموافق السبت 27/1/2018 أن تم إبلاغ قسم شرطة التجمع الأول من قبل أهالي بالتجمع الأول، بوقوع مشاجرة وإصابة بعض الأشخاص بها، في شارع الامن العام بدائرة القسم.

وعلى الفور تم انتقال رجال الأمن إلى مكان البلاغ، و بمعاينة الأشخاص تم التعرف على طرف أول  المستشار “هشام أحمد  جنينة” والذي يشغل منصب رئيس الجهاز المركزي للمحاسبات الأسبق، قد أصيب بسحجات باليد و القدم، و “رمضان إدريس إبراهيم” يعمل غفير لدي “هشام جنينة”.، وطرف ثاني  “السيد محمود خلاف” يعمل صاحب مقهى، ويقيم فى دائرة عابدين، وقد أصيب بشرخ في الساق اليمنى، وإصابة  الطرف الثالث ” أحمد رفاعي” بجروح في الرأس، وإصابة “أشرف إبراهيم ” بجرح في الذراع الأيسر وتم نقلهم بعربة الإسعاف إلى مستشفى القاهرة الجديدة.

ومن خلال التحقيقات أقر الطرف الثاني أنه اصطدم  مع سيارة الطرف الأول، مما نتج عن هذا الاصطدام سقوطه في الأرض  المذكورة أعلاه، كما اصطدمت سيارة مجهولة  بسيارة الطرف الأول دون وقوع أي تلفيات بالسيارة.

كما أكد شهود عيان أن الطرف الأول كان يريد أن ينصرف من محل الواقعة، ولكن قام الطرف الثاني ومن معه ب إعتراضه ومنعه من المغادرة من قبل أن تأتي الشرطة إلى محل الواقعة، ونشبت مشاجرة بينهم وقام الطرف الثاني بإستخدام قطعة حديدية كانت بمكان الحادث، وقام بضرب الطرف الأول،كما تعدي الطرف الثالث بالضرب على الطرف الأول بإستخدام سلاح أبيض كان معه.

كما أثبتت التحريات حضور زوجة الطرف الأول وإبنته، وتعدوا بالضرب على الطرف الثاني وقاموا بتمزيق ملابسه وسبه وعند سؤالهم أقروا بما حدث.

كما أنكر الطرفان ما نسب إليهم من اتهامات، وتم تحرير محضر بالواقعة و سجلت برقم 1008/2018 جنح شرطة التجمع، وتم إحالة المحضر للنيابة العامة لتولى التحقيقات.

اقرأ أيضاً: “مساعد وزير الداخلية” يفتتح غرفة العمليات وكاميرات المراقبة بشرطة مترو الأنفاق