بدء اجتماع مجلس السلم والأمن الإفريقي برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي
عبد الفتاح السيسي

شهدت أديس أبابا اليوم بدء اجتماع مجلس السلم والأمن الإفريقي، برئاسة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية.

ويقوم الرئيس عبد الفتاح السيسي برئاسة الإجتماع عن شهر يناير الجاري، ومن المفترض أن يتم مناقشة موضوع “العقارية الشاملة لمكافحة التهديد العابر للحدود للإرهاب فى قارة أفريقيا”، وسوف يتم النظر فى مشكلة الإرهاب وما تمثله من تهديد، قد يتطلب من جميع الدول الأفريقية التعاون لمواجهة هذا الإرهاب.

ومن أهم الأهداف التي تسعى إليها القارة السمراء هو تعزيز الأمن والسلام في المنطقة بأكملها، ووضع حل سلمي للنزاعات بين الدول الأفريقية والأعضاء أيضاً، ويتم هذا من خلال وضع وسائل مناسبة للطرفين من قبل الجمعية العامة للإتحاد.

اقرأ أيضاً: بلاغ لنيابة الإسكندرية ضد “أبوالفتوح” بشأن تصريحاته المثيرة حول الانتخابات القادمة

وسوف يشارك الرئيس عبد الفتاح السيسي أيضاً في أعمال قمة النيباد، هذا وبمشاركة عدد من رؤساء القارة السمراء، ومن أهم أحد أهداف هذه المبادرة رؤية الإتحاد الإفريقي للتنمية الاقتصادية للقارة الأفريقية، وقد أعلن خمسة من الرؤساء الافريقين تبنيهم لهذه القمة الأفريقية وهم “مصر والجزائر، ونيجيريا، وجنوب إفريقيا، والسنغال وسوف تعقد القمة على أرض الإتحاد الأفريقي.

ومن جهة أخرى تبحث جلسة النيباد تحسين التعاون المشترك بين الدول الإفريقية، وأهم ما تود تفعيله هو التوسع فى مجال المشروعات الكبرى العابرة للحدود، كما تريد تحسين أوضاع الشركات الداخلية فى الدول الإفريقية بين القطاع الخاص والعام، وهذا فضلاً عن أنظمة وكالة النيباد للتنسيق والتخطيط، واطلاعها على الأنشطة المسموح بها وضرورة محاربة الفساد فى القارة الإفريقية.