تعرف على أهم تطورات العلاقات المصرية السودانية بعد زيارة عمر البشير إلى مصر
السيسي والبشير

أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي أنه قد اتفق مع الرئيس السوداني “عمر البشير”، على المشاركة الجدية مع السودان وأثيوبيا لنتوصل إلي شراكة في نهر النيل دون أي منازعات مع أحد، بالإضافة إلى السعي لتنفيذ أهم نتائج القمة المصرية السودانية الأثيوبية، بشأن سد النهضة والتي عقدت بأديس أبابا في عام 2015.

كما أكد السيسي خلال كلمة ألقاها أثناء حضوره المؤتمر المشترك مع الرئيس السوداني، أنه اتفق مع الرئيس السوداني على عقد لجنة مشتركة برئاسة الرئيسين المصري والسوداني، خلال هذا العام في الخرطوم، حيث عقدت اللجنة الأخيرة بالقاهرة في عام 2016.

كما أضاف الرئيس عبد الفتاح السيسي أنه قد اتفق مع الرئيس السوداني على متابعة وتفعيل أهم الآليات المشتركة بين البلدين، ومن أهمها اللجنة الخاصة بتقوية التجارة بين البلدين ولجنة المنافذ الحدودية، بالإضافة إلى آلية التشاور السياسي لوزيرين الخارجية للبلدين، والحفاظ على انعقاد هذه الآليات بصفة مستمرة، لأن هذا يقوي من الحفاظ على مصالح البلدين.

كما أكد الرئيس السوداني أن البلدين أمام مرحلة مهم، وهذا يرجع إلى ما تشهده المنطقة من مشاكل، كما أضاف أن هناك إرادة قوية لحل أي مشاكل بين البلدين.

كما حضر الرئيس السيسي والرئيس السوداني احتفالية الأسرة المصرية في الصالة المغطاة باستاد القاهرة.

ومن جهة أخرى قام الرئيس عبد الفتاح السيسي بالإتصال بالرئيس الفلسطيني “محمود عباس” للوقوف على أهم تطورات الساحة القضية الفلسطينية، حيث أكد الرئيس السيسي على ضرورة السعي للمصالحة بين الفصائل الفلسطينية واحتواء الخلافات وتحقيق وحدة الصف ومتطلبات الشعب الفلسطيني.

اقرأ أيضاً: تقرير: “ترامب” استغل شركة بريطانية للتأثير على نتائج انتخابات الرئاسة السابقة