السيسي لـ«محافظ البنك المركزي»: نريد الحفاظ على الاستقرار النقدي
الرئيس عبدالفتاح السيسي

اجتمع الرئيس عبد الفتاح السيسي ، اليوم الأربعاء ، مع محافظ البنك المركزي المصري ، طارق عامر ، لمناقشة أداء الاقتصاد المصري ، والسياسة النقدية للبنك المركزي المصري .

المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية ، السفير بسام راضي ، قال إن محافظ البنك المركزي ، استعرض خلال الاجتماع ، مُجمل أداء الاقتصاد المصري ، والسياسة النقدية للبنك ، لافتا في الوقت ذاته ، إلى حرص البنك المركزي المصري ، على إحداث تحولات جذرية ، في هيكل النمو الاقتصادي ، عن طريق تبني مجموعة من السياسات والإجراءات الحاسمة ، لضمان استدامة برنامج الإصلاح الهيكلي ، وفي مقدمتها « تحرير سعر الصرف » .

وبحسب السفير بسام راضي ، قال طارق عامر  ، إن الإجراءات والسياسات ، التي نفذها البنك المركزي ، ساهمت في تحفيز الاقتصاد ، وتحقيق ارتفاع غير مسبوق ، في مستوى الاحتياطي النقدي ، من العملات الأجنبية .

المتحدث الرسمى باسم رئاسة الجمهورية ، أكد أن محافظ البنك المركزي ، استعرض آخر تطورات توطين التكنولوجيا المالية ، من أجل تحقيق الشمول المالي ، لافتا إلى أن حجم المتعاملين مع البنوك ، ومكاتب البريد ، وصل إلى نحو 17 مليونا ، كما أن هناك خطة لرفع هذا العدد ، عن طريق إجراءات تشريعية ، وخدمات جديدة في البنوك ، للوصول إلى طوائف المجتمع المختلفة ، فضلا عن تهيئة البيئة المناسبة لجذب الاستثمار ، وتشجيع الإنتاج ، بما يساهم في دعم نمو الاقتصاد ، وتوفير فرص عمل .

وخلال اللقاء ، أكد الرئيس عبد الفتاح السيسي ، أهمية الاستمرار في اتخاذ الإجراءات اللازمة ، من أجل تحسين المؤشرات الاقتصادية ، والحفاظ على الاستقرار النقدي ، مشددا على أهمية العمل في ذات الوقت ، على توفير الأموال اللازمة ، بهدف تعزيز شبكات الحماية الاجتماعية ، ومراعاة الفئات الأكثر احتياجا ، والتخفيف من أعبائهم .