وزيرة التضامن تستعرض مع مدير الغذاء العالمي برامج الحماية الاجتماعية
غادة والي

عقدت اليوم الدكتورة غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي اجتماع مع ديفيد بيزلي مدير برنامج الغذاء العالمي قد تم فيه استعراض برامج الحماية الاجتماعية الذي تقوم بتنفيذه الدولة المصرية بالتوازي مع تطبيق برنامج الإصلاح الاقتصادي.

وقد أعلنت وزيرة التضامن الاجتماعي قائلة “أن حكومة الدولة المصرية حريصة كل الحرص على المضي قدماً في تنفيذ برنامج الإصلاح الاقتصادي قائم على حماية الفئات الأولى بالرعاية خاصة في الريف مع التركيز على المرأة والطفل”.

كما أكدت الدكتورة غادة والي “على محوري التعليم والصحة والاستثمار في البشر حيث أن تلك المكونات هي الأهم ومن هنا تم الاهتمام بتطبيق المشروطية في برنامج الدعم النقدي تكافل وكرامة مع خطة واضحة لتحويل المستفيدين من متلقين للدعم إلى منتجين ومساهمين في النمو”.

كما قامت وزيرة التضامن الاجتماعي بتوجيه الدعوة إلى رئيس برنامج الغذاء العالمي لزيادة جمهورية مصر العربية من أجل الاطلاع على التجربة المصرية، وقد أكدت على اهتمام الدولة المصرية بالتعاون مع منظمات الأمم المتحدة وخصوصاً “برنامج الغذاء العالمي” لأهمية الأمن الغذائي وتغذية المرأة والطفل، وقد عرضت كذلك برنامج الألف يوم الأولى الذي قامت بتنفيذه الدولة المصرية فيما يقارب من خمسة آلاف وثلاثمائة وستين قرية مصرية.

وقد طلب ديفيد بيزلي دعم الدولة المصرية لجميع دول المنطقة من أجل الاستفادة من الخبرات المصرية في الدعم النقدي، وقد لفت إلى ضرورة الاهتمام ببرنامج الغذاء العالمي بدعم الدولة المصرية في تجربة الإصلاح الاقتصادي، وأهمية حماية الطبقات المهمشة حتى يتم تحقيق عوائد الإصلاح الاقتصادي.

كما وعد المدير التنفيذي لبرنامج الغذاء العالمي بزيارة الدولة المصرية والمنطقة، وقد شارك في حضور فعاليات الاجتماع ممثل جمهورية مصر العربية في برنامج الغذاء العالمي السفير هشام بدر، ونائب وزير التضامن الاجتماعي الدكتورة “نيفين القباج”.

أقرا المزيد كاتب بريطاني ينصح الأتراك بإقصاء «أردوغان»: «بلطجي» و«رجل عصابات»