«الإرهاب» و«الاستروكس» على رأس 6 ملفات تنتظر مدير أمن الجيزة الجديد

6 ملفات تنتظر مدير أمن الجيزة الجديد ، اللواء دكتور مصطفى شحاتة ، بعد استلام منصبه الجديد ، لوضع حلول مناسبة لها ، إضافة إلى اعتماد منظومة أمنية تعتمد على خطط وأفكار جديدة.

ويرصد موقع «مصر 365» في تقريره التالي ، الملفات التي تنتظر مدير أمن الجيزة الجديد ، وهي كالتالي:

1. الخلايا الإرهابية

التعامل مع الخلايا الإرهابية ، أهم الملفات التي تنتظر اللواء دكتور مصطفى شحاتة ، حيث تجد الخلايا الإرهابية في محافظة الجيزة مأوى لها ، كما أنها من أكثر المحافظات التي شهدت عمليات إرهابية ، وقدمت شهداء من رجال الشرطة طوال السنوات الماضية ، ونجحت في القضاء على عدد كبير من الخلايا الإرهابية ، سواء عن طريق المواجهة الأمنية ، التي أدت إلى مقتل عناصر الخلايا الإرهابية ، أو إحباط مخططات لخلايا أخرى ، وضبط أفرادها.

آخر المواجهات الإرهابية في محافظة الجيزة ، كانت العملية الكبرى التي تعرض خلالها النقيب محمد الحايس ، للاحتجاز على يد عناصر إرهابية ، خلال مطاردتهم في صحراء الواحات ، والتي أدت إلى استشهاد ضباط وأفراد شرطة ، حيث نجح رجال القوات المسلحة ، ووزارة الداخلية ، في تحرير الحايس وضبط أفراد الخلية الإرهابية.

وقطاع جنوب الجيزة ، هو الأكثر جذبا للعناصر الإرهابية ، حيث تستغل هذه العناصر ، الظهير الصحراوي والمدقات الجبلية ، في الكر والفر والتدريب ، فضلا عن كون هذه المناطق حدودية ، تربط بين محافظات القاهرة والجيزة والفيوم.

2. انتشار مخدر الاستروكس

من الملفات التى تنتظر التعامل الجاد معها من جانب اللواء مصطف شحاتة، مدير أمن الجيزة الجديد، هو

انتشار مخدر الاستروكس ، وخاصة في المناطق الشعبية والعشوائية ، رغم خطورته وشدة تأثيره على متعاطيه ، من الملفات المهمة على مكتب مدير أمن الجيزة الجديد ، حيث إن المخدر ، يعد حل بديلا للأقراص المخدرة ، من طائفة الترامادول والتيدول ، بسبب ارتفاع أسعارها ، كما أنه وحتى اللحظة ، لم يدرج على جدول المخدرات ، ولا يواجه حائزه عقوبة قانونية.

3. دواليب المخدرات وتجارتها علانية

تعاني الأحياء الشعبية ، من انتشار دواليب المخدرات بها ، فضلا عن ظاهرة الاتجار بها علانية ، حيث احتل بعض المسجلين خطر والعاطلين ، نواصي الشوارع لترويج بضاعتهم ، كما أن أحياء «بولاق الدكرور ، إمبابة ، الوراق ، ميت عقبة في العجوزة ، الطالبية ، والعمرانية» ، من أكثر المناطق التي تعاني من انتشار دواليب المخدرات ، وبيعها علانية.

4. انتشار الأسلحة الخرطوش بين العاطلين

تتحول أي مشاجرة في المناطق الشعبية بمحافظة الجيزة ، إلى معارك بالأسلحة ، تنتهي عادة بسقوط قتلى ومصابين ، وذلك بسبب انتشار الأسلحة النارية ، بين العاطلين في محافظة الجيزة ، كما تستخدم هذه الأسلحة ، في ارتكاب جرائم القتل والسطو المسلح والسرقة بالإكراه.

5. تكدس غرف الحجز في أقسام الشرطة

غرف الحجز في أقسام الشرطة ، التي تتبع مديرية أمن الجيزة ، تشهد تكدسا للمتهمين المحبوسين على ذمة قضايا ، والصادر بحقهم أحكام قضائية ، وهذه التكدسات تؤدي إلى حالات وفاة بين المتهمين ، خاصة كبار السن وأصحاب الأمراض ، وذلك بسبب ضيق التنفس.

6. إزالة الإشغالات من ميادين وشوارع الجيزة

شهدت محافظة الجيزة مؤخرا ، العديد من الحملات التي تستهدف إزالة الإشغالات والتعديات ، التي تعيق حركة السير في الميادين والشوارع ومحيط محطات المترو ، حيث تنتظر الجيزة ، جهودا مضافة لاستعادة الانضباط ، عن طريق تطبيق تغليظ العقوبة على المخالفين.