وزيرة الهجرة تشارك في مؤتمر نتائج حملة أنا ضد التنمر.. وتروي تجربتها في هذا الصدد
نبيلة مكرم

أعلنت وزيرة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج الدكتورة نبيلة مكرم بأنها قد تعرضت للتنمر بسبب “طولها”، وأوضحت “إن الجميع يقولون دائما الوزيرة الطويلة، وطلبت من المتعرضين للتنمر الوثوق بربنا، وبعملهم، وعدم الاهتمام بما يقال”.

وجاء تصريحات وزيرة الهجرة وشؤون المصريين بالخارج خلال مشاركتها في فعاليات مؤتمر “نتائج حملة أنا ضد التنمر”، والتي تم إقامتها في “المتحف القومي للحضارة المصرية”.

حضر فعاليات الاجتماع ممثل منظمة الأمم المتحدة لرعاية الطفولة “اليونيسيف بونو ماس، ورئيس المجلس القومي للأمومة والطفولة الدكتورة عزة العشماوي، ونائب وزير التربية والتعليم والتعليم الفني الدكتور محمد عمر، وممثل عن الدكتور طارق شوقي، وممثل الاتحاد الأوروبي.

وأضافت نبيلة مكرن “اشكر وزير التربية والتعليم والتعليم الفني للمشاركة في فعاليات حملة أنا ضد التنمر من أجل تشجيع الأطفال على محاربة تلك الظاهرة، وأشكر الدكتورة عزة العشماوي على العمل بكل محبة على مناهضة العنف ضد الأطفال، كما أشكر منظمة الأمم المتحدة لرعاية الطفولة اليونيسيف التي تتواجد بشكل دائم في دعم الأطفال جمهورية مصر العربية”.

وتابعت “وزارة الدولة للهجرة وشؤون المصريين بالخارج تهتم بأطفال العائدين من الخارج، لأنهم يجدوا صعوبات في التواصل مع الأطفال من سنهم، بسبب اللغة والملبس المختلف لذلك نقوم بإقامة معسكرات خاصة بهم آخرهم معسكر شرم الشيخ”.

وأكدت “إن الحملة سوف تمتد للكبار، وليس فقط للأطفال، وطمأنت الأطفال الذين يعانون من التنمر أن المجتمع كله يتعرض للتنمر”.

أقرا المزيد إشادة برلمانية بحملة أنا ضد التنمر