السيسي: باب مصر مفتوحا أمام المستثمر الروسي
رئيس جمهورية مصر العربية

ألقى الرئيس عبد الفتاح السيسي ، اليوم الثلاثاء الموافق 16 أكتوبر من العام الحالي 2018 ، كلمة أمام المجلس الفيدرالي الروسي ، تحدث فيها عن العلاقات الوطيدة التي تربط مصر وروسيا ، حيث يحتفل البلدان هذا العام بمرور 75 عاما على بداية تأسيس العلاقات ، التي تميزت في كل الأوقات بالعمق والخصوصية ، وهو الأمر الذي تجلى في أوقات الشدائد والأزمات.

وأضاف الرئيس عبد الفتاح السيسي خلال كلمته: «تنظر مصر إلى مشروع المنطقة الصناعية الروسية في شرق قناة السويس ، كمثال آخر على عمق الشراكة مع روسيا ، ونقطة انطلاق جديدة ، بهدف تعزيز الاستثمارات الروسية في مصر».

وزاد الرئيس عبد الفتاح السيسي في كلمته: «نتطلع دائما لخبراتك واستثمارات الشريك الروسي ، في إطار من التكامل بين البلدين ، بغرض المساهمة في إنجاز ما يتم تدشينه من مشروعات عملاقة على أرض مصر».

وتابع الرئيس عبد الفتاح السيسي: «أود أن أؤكد لكم ، أن الباب سوف يبقى مفتوحًا أمام المستثمر الروسي ، بهدف الاستفادة من المميزات الكبيرة التي تتيحها السوق المصرية ، كبوابة تجارية واستثمارية ضخمة ، للعديد من الدول الإفريقية والعربية والآسيوية».