المتحدث العسكري يكشف عن قيمة تعويضات المنطقة العازلة
المتحدث العسكري

قال المتحدث العسكري باسم القوات المسلحة ، العقيد أركان تامر الرفاعي ، إن الوقت الحالي يشهد إخلاء سبيل عدد من العناصر التي تم القبض عليها ، حال عدم ثبوت دعمها للعناصر الإرهابية ، بينما يتم تسليم العناصر المطلوبة جنائيًا ، إلى السلطات القضائية.

وخلال لقائه مع قناة «العربية» ، أوضح المتحدث العسكري ، أن التهديدات التي شهدتها المنطقة منذ بداية ثورات الربيع العربي ، فرضت على القوات المسلحة تطوير التسليح ، سواء لمواجهة التحديات التي تحيط بحدود مصر ، أو تأمين الأهداف الاقتصادية الموجودة في المياه الإقليمية ، وأضاف: «الجيش المصري خاض 18 تدريبًا مشتركًا مع الدول الشقيقة ، فضلا عن مناورة النجم الساطع بالاشتراك مع المملكة العربية السعودية ، عن طريق عناصر الأسلحة المشتركة ، إضافة كذلك إلى مناورة تبوك 4 خلال شهر أكتوبر الحالي».

وتابع العقيد تامر الرفاعي ، أن محافظة شمال سيناء انتهت من صرف تعويضات لأهالي المنطقة العازلة ، بلغت مليارا و300 مليون جنيه ، مؤكدا أنه منذ بداية الحرب على الإرهاب ، نجحت القوات المسلحة في تدمير 15 ألف نفق ، كانت تستخدمها العناصر الإرهابية في تهريب الأسلحة والذخائر.

وزاد المتحدث العسكري باسم القوات المسلحة ، أن قرار مجلس الوزراء الخاص بإنشاء المنطقة العازلة ، جاء بعد اتخاذ الإجراءات اللازمة على مراحل متعددة ، بالتنسيق مع محافظة شمال سيناء ، كما وجّه الشكر لأهالي سيناء ، على دعمهم للقوات المسلحة معنويًا ومعلوماتيًا.

وأضاف العقيد تامر الرفاعي ، أن تقديم المعلومات من جانب أهالي سيناء ، ما زال مستمرًا حتى الآن للقوات المسلحة ، لافتا إلى أن الحياة عادت إلى طبيعتها في غالبية مدن شمال ووسط سيناء ، فضلا عن نجاح قوات الشرطة المدنية ، في فرض سيطرتها في المناطق التي تم تطهيرها كافة.