رئيس الحكومة يناقش تنمية سيناء مع مسؤولي البنك الدولي
وزير الإسكان

اجتمع المهندس مصطفى مدبولي ، رئيس مجلس الوزراء وزير الإسكان والمرافق والمجتمعات العمرانية ، اليوم الأربعاء الموافق 17 أكتوبر من العام الحالي 2018 ، مع أعضاء بعثة البنك الدولي ، لمناقشة تنمية سيناء ، حيث حضر الاجتماع الدكتور عاصم الجزار ، نائب وزير الإسكان للتنمية العمرانية ، واللواء محمد شوقي رشوان ، رئيس جهاز تنمية شبه جزيرة سيناء.

وقال رئيس مجلس الوزراء خلال كلمته في الاجتماع ، إن الدولة المصرية تضع تنمية سيناء على رأس أولوياتها ، حيث إن الحكومة حريصة على تنفيذ المشروعات المختلفة ، التي تسهم في تطوير المنطقة تنمويا ، وتعزيز البنية التحتية ورفع مستويات معيشة أبناء سيناء.

وأوضح المهندس مصطفى مدبولي ، أن الحكومة سوف تنفذ مشروعات البنية الأساسية ، بهدف تمهيد الطريق للقطاع الخاص للمشاركة في تنفيذ المشروعات التنموية ، فضلا عن إتاحة الأراضي بنظام حق الانتفاع ، متضمنة التسهيلات اللازمة كافة ، كما استعرض مشروعات البنية الأساسية الضخمة ، سواء تلك التي نفذتها الحكومة ، أو الأخرى التي يتم تنفيذها ، مثل مشروعات الطرق، وتحلية المياه، وحفر الأنفاق ، وكذلك الاهتمام بتطوير الخدمات التعليمية والصحية في شمال ووسط سيناء ، عن طريق منح حوافز إضافية للأطباء والاستشاريين العاملين هناك.

وأكد رئيس مجلس الوزراء ، وجود إطار مؤسسي قائم بالفعل ، يتمثل في جهاز تنمية سيناء ، فضلا عن العمل على تطوير آليات العمل في الجهاز بهدف تعزيز دوره.

بدوره ، استعرض رئيس بعثة البنك الدولي خلال الاجتماع ، عناصر البرنامج التنموي المقترح الذي انتهى البنك من إعداده ، وأيضا نماذج التطوير المختلفة ، بهدف مناقشتها واختيار أنسب البدائل المطروحة.

ويسهم البنك الدولي في تطوير استراتيجية تنمية سيناء التي وضعتها الدولة ، بما يتوافق مع المعايير العالمية ، عن طريق توفير تمويل بقيمة مليار دولار ، للمساعدة في تنفيذ مشروعات التنمية بسيناء.