تطور جديد في مشروع سد النهضة الإثيوبي.. تعرف عليه
سد النهضة

ذكرت وكالة الأنباء الإثيوبية الرسمية «إينا» ، أن شركة المعادن والهندسة الإثيوبية «ميتيك» ، التابعة للقوات المسلحة الإثيوبية ، وقّعت اتفاقا مع مجموعة الهندسة الميكانيكية الألمانية «فويث» ، بهدف توريد 3 توربينات لسد النهضة ، الذي تبنيه أديس أبابا قبل سنوات على النيل الأزرق.

وأضافت الوكالة الإثيوبية ، أن الاتفاق الذي تم بين إثيوبيا و«فويث» ، التى ورّدت بالفعل 13 من 16 توربينا لسد النهضة ، مع شركة «ألستوم» الفرنسية ، جاء بعد أن ألغت الحكومة الإثيوبية ، عقدا مع شركة «ميتيك» التي يديرها الجيش الإثيوبي بسبب التأخير ، حيث كان مقررا أن تورد الشركة التوربينات الثلاث المتبقية.

وزادت وكالة الأنباء الإثيوبية ، نقلا عن عبد العزيز محمد ، نائب المدير العام للعمليات التجارية والمدنية فى شركة «ميتيك» ، قوله إن الشركة التي تم فسخ التعاقد معها ، فشلت في الوفاء بأي من التزاماتها التعاقدية ، والعقد تم منحه لشركة «فويث» الألمانية ، عن طريق مناقصة طُرحت قبل أسبوعين بقيمة 5.9 مليون دولار لكل توربين.

وبحسب الوكالة الإثيوبية ، زاد نائب المدير العام للعمليات التجارية والمدنية في شركة «ميتيك» ، أنه بسبب الأداء الضعيف للشركة ، قررت الإدارة الجديدة لرئيس الوزراء الإثيوبي ، أبي أحمد ، إجراء إصلاحات داخلها بهدف محدد ، يتمثل في إعادة هيكلتها باسم جديد ، حيث تخطط الحكومة لتغيير اسم شركة «ميتيك» لشركة الهندسة المعدنية الوطنية.

وفي شهر أغسطس من العام الماضي 2017 ، أقر رئيس الوزراء الإثيوبي ، أبي أحمد ، بأن سد النهضة الذي تبنيه بلاده ، سوف يواجه تأخيرا لسنوات ، بعد أن كان متوقعا في البداية استكماله بحلول العام 2020 ، وتعتبر شركة «ساليني إمبريجيلو» الإيطالية المقاول الرئيسي في مشروع بناء سد النهضة ، أما «ميتيك» فتتعاقد على القطاعات المعدنية الخاصة بالمكونات الكهروميكانيكية والهيدروليكية.