بعد مباحثات ناجحة مع البشير.. السيسي يعود إلى القاهرة

وصل الرئيس عبد الفتاح السيسي ، مساء اليوم الخميس الموافق 25 أكتوبر من العام الحالي 2018 ، إلى مطار القاهرة الدولي عائدا من السودان ، بعد زيارة قصيرة بدأها صباح اليوم ، لرئاسة وفد مصر في أعمال اللجنة الرئاسية المصرية السودانية المشتركة ، التي تعقد دورتها الثانية.

وكان الرئيس السوداني عمر حسن البشير ، على رأس مستقبلي الرئيس عبد الفتاح السيسي ، لدى وصوله مطار الخرطوم ، حيث أجريت مراسم الاستقبال الرسمي واستعراض حرس الشرف وعزف السلامين الوطنيين.

بعد ذلك اتجه الرئيسان السيسي والبشير إلى القصر الجمهوري السوداني ، وعقدغ جلسة مباحثات ثنائية ، تلاها اجتماع اللجنة الرئاسية المصرية السودانية المشتركة ، حيث شهدت اجتماعات اللجنة الرئاسية المصرية السودانية المشتركة ، استعراض أوجه التعاون الثنائي بين البلدين ، ضمن وثيقة الشراكة الاستراتيجية التي تم التوقيع عليها بين البلدين في 2016.

ورحب الجانبان المصري والسوداني خلال الاجتماع ، بالخطوات التي اتخذت لتفعيل المشروعات الاستراتيجية الكبرى التي تم الاتفاق عليها بين مصر والسودان ، بما فيها مشروعات الربط الكهربائى وخطوط السكك الحديدية ، وهي المشروعات التي من شأنها أن تحدث نقلة نوعية في العلاقات بين البلدين ، وتشجع على تنفيذ المزيد من المشروعات الإنتاجية والخدمية المشتركة بين البلدين الشقيقين.