تصريحات حماية المنافسة بشأن أزمة أسعار البطاطس
جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية

صرح رئيس جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية الدكتور أمير نبيل “أنه منذ ارتفاع أسعار البطاطس، ونقصها داخل الأسواق التجارية لم يتقدم أي شخص أو جهة بشكوى إلى الجهاز بتلك المشكلة”.

جاءت تلك التصريحات خلال لقاء قد عقده الدكتور أمير نبيل مع بعض من الصحفيين داخل مقر جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية، وأكد “من وقت الأزمة محدش خبط على بابنا”.

وأوضح “إن أطراف المشكلة المتمثلين في المواطنين، والمزارعين، والموزعين لديهم خلط كبير في التفرقة بين دور جهاز حماية المستهلك، وبين دور حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية”.

وأوضح أن جهاز حماية المنافسة ومنع الممارسات الاحتكارية لم يقصر في دوره التوعوي، بل يحرص الجهاز بشكل دائم على توعية المواطنين حفاظاً على حقوقهم، لكن بعض من الشركات لديها أزمة في التوافق مع “قانون حماية المنافسة”.

وأوضح أن الجهاز يعمل على تنظيم العديد من ورش العمل في الغرف التجارية والصناعة إلى جانب عقد العديد من المؤتمرات داخل مختلف المحافظات المصرية من أجل توعية المواطنين بدور الجهاز، وأضاف “إن اتهام الجهاز بالتقصير في التوعية كلام غير صحيح، ولكن هناك تقصير من جانب الشركات، والجهاز حريص على التوعية، ولكن لا نريد الحياد عن الدور الذي تم تشريعه لنا”.

ويجدر هنا الإشارة إلى أن أزمة نقص البطاطس داخل الأسواق التجارية المصرية، مما أدى إلى ارتفاع أسعار البطاطس إلى 14 جنيهاً بسبب نقص المعروض إلى جانب زيادة الطلب على المحصول إلى جانب ارتفاع أسعار المبيدات الزراعية.

وقد سجل إنتاج الدولة المصرية من محصول البطاطس خلال الموسم الجاري، والذي قد بدأ حصاده منذ شهر مارس لعام 2018 نحو خمسة مليون طن، ويتم تصدر ما يقل عن مليون طن بشكل سنوي، والباقي يتم استهلاكه داخل السوق المصري المحلي.

أقرا المزيد وزارة التموين تعلن استمرار طرح البطاطس والطماطم فى الميادين العامة بأسعار مخفضة