«التموين» تعلن انتهاء أزمة البطاطس.. اليكم التفاصيل

قال وزير التموين والتجارة الداخلية ، الدكتور علي المصيلحي ، اليوم الإثنين الموافق 29 أكتوبر من العام الحالي 2018 ، إن الإجراءات التي اتخذتها الوزارة بشأن أزمة البطاطس ، ساهمت في الحد من الأزمة بشكل كبير ، كما أكد أن الدولة ترحب بالتجار الشرفاء كافة.

وبشأن أزمة البطاطس ، أكد الدكتور علي المصيلحي في تصريحات صحفية عنه ، اليوم الإثنين ، على هامش جولة المهندس مصطفى مدبولي رئيس مجلس الوزراء ، أن الأزمة انحسرت ، كاشفا عن استلام 10 آلاف طن من البطاطس من التجار الشرفاء ونزولها للأسواق ، كما أن هناك كميات كبيرة من البطاطس تم ضخها في المنافذ ، كان آخرها 10 آلاف طن تم ضخها في محافظة الدقهلية.

وفي سياق مختلف ، أكد وزير التموين والتجارة الداخلية ، أن هناك العديد من المشكلات في عملية تسجيل البطاقات التموينية ، يكمن معظمها في تسجيل المترفين والمسافرين وغيرهم على بطاقات التموين ، موضحا أن يوم 7 نوفمبر المقبل ، سوف يكون آخر موعد لتصحيح بيانات بطاقات التموين ، واعتبارا من يوم 8 نوفمبر المقبل ، لن يتم الصرف للبطاقات التموينية التي يوجد بها أخطاء ، وبإمكام المتضررين التقدم بتظلم ، خاصة وأنه كان هناك أخطاء لـ30 مليون رقم قومي ، ولم يتبق سوى 5 ملايين رقم قومي بحاجة لتصحيح البيانات.

وتابع الدكتور علي المصيلحي ، قائلا إن هناك 13 ألف جمعية تعاونية على مستوى الجمهورية ، لافتا إلى أن مفهوم التعاونيات هو إعطاء منتج جيد بتكلفة جيدة ، كما أن هناك ظاهرة انتشرت لاحتكار بعض السلع مؤخرا ، مثل البطاطس والطماطم، لكننا لن نصمت على هذا الأمر.