التموين: فتح باب التظلم للمتضررين من الحذف ببطاقات التموين
وزير التموين

أصدرت وزارة التموين والتجارة الداخلية، اليوم الأربعاء، الموافق 7 نوفمبر، بيانا حول بدء فتح باب التظلمات للمواطنين الذين تخلفوا عن تحديث بطاقتهم التموينية خلال المهلة التي انتهت اليوم الأربعاء، على أن تبدأ فترة التظلمات من السبت المقبل.

وقامت الوزارة بإرسال منشورًا بهذه التوجيهات إلى مديريات التموين أعلنت فيه أنه على المواطنين الراغبين في تقديم تظلم على توقف بطاقتهم بسبب تأخرهم عن عملية التحديث عليهم التوجه للمكتب التمويني التابع لهم، وملء استمارة أداء الخدمة التموينية، وتدوين فيها بيانات المستفيدين ملحقة بصور بطاقات الرقم القومي، على أن يعطي المكتب التمويني المواطن إيصالًا بإتمام عملية تسجيل التظلم.

وجاء في منشور وزارة التموين ، أنه على المتضرر أن يرسل المكتب التمويني البيانات لقاعدة البيانات التابعة لوزارة الإنتاج الحربي، والتي يراجعها مع هيئة الرقابة الإدارية ثم في النهاية يتم إبلاغ المواطن بقبول التظلم من عدمه.

وتضمن منشور التوجيه الوزاري آليات تقديم التظلمات، حيث يتقدم المواطن للحصول على استمارة أداء خدمة من المكتب التموينية التابع له، ويدون بها بيانات جميع المستفيدين من بطاقة الدعم، مرفق بها صور من بطاقات الأرقام القومية لكافة الأفراد المقيدة على البطاقة، إضافة إلى تدوين رقم هاتفه المحمول لتسهيل عملية الوصول إلى المواطن.

ومن ناحيته، قال الدكتور عمرو مدكور، مستشار وزير التموين لنظم المعلومات والتوثيق ودعم اتخاذ القرار، إن الوزارة سوف تتلقى تظلمات المواطنين الخاصة بحذف الأفراد بشكل خاطئ فيما يُسْمَى بالحذف المتكرر أي حذفه مرتين، نتيجة أن قاعدة البيانات كانت موزعة بين 3 شركات، والذي أدى إلى حذف أفراد مرتين، ولكن الوزارة أعادت 160 ألف حالة، حُذِفَت من قِبَل الشركات بشكلٍ خاطئ.

وزاد مدكور  في تصريحاتٍ صحيفة، أن وزير التموين قرر وقف حذف المستحقين في الوقت الحالي، لحين انتهاء المواطنين من تحديث بياناتهم من خلال موقع «دعم مصر»، أو عن طريق مكاتب التموين، ويكون المواطن هو المسئول عن تحديث بيانات بطاقته التموينية.

وأوضح مستشار وزارة التموين: “خاطبنا وزير الاتصالات، وطبعنا على البون الخاص بصرف الخبز شعار (حدث بياناتك)، مع اسم الموقع للدخول عليه، بحيث يكون المواطن مسئولا مسئولية كاملة عن تحديث بياناته»