وزارة الهجرة تتابع صرف التعويضات المستحقة لأسرة الصيدلي المقتول بالسعودية
نبيلة مكرم

ذكرت السفيرة نبيلة مكرم عبيد، وزيرة الهجرة وشئون المصريين بالخارج، إنها تواصلت مع نقابة الصيادلة التي ذكرت بدورها إنها  تواصلت مع المؤسسة التي كان يعمل بها الصيدلي أحمد طه، ووعدت بصرف مستحقات أحمد بالكامل، إضافة إلى صرف تعويضات مالية، لأنه قتل أثناء تأدية عمله.

وأكدت الوزيرة أن وكيل نقابة الصيادلة، قد قام بزيارة ثانية لأسرة الصيدلي المتوفي أحمد طه، بعد الزيارة التي تمت يوم الجمعة الماضي، وقد حصل وكيل النقابة على توكيلات من الأسرة لصرف المستحقات المالية له من المؤسسة التي كان يعمل بها.

وأوضحت السفيرة نبيلة مكرم أن الدكتور محيي الدين عبيد، نقيب الصيادلة، ورئيس اتحاد الصيادلة العرب، تحرك على الفور وتواصل مع الخارجية والسفير المصري بالمملكة العربية السعودية والمهندس ياسر الجوهرجي الرئيس التنفيذي لمجموعة النهدي بالسعودية الذي يعمل بها الشهيد.

وكان نقيب الصيادلة قد قام بتكليف وفدًا من أعضاء مجلس النقابة باستقبال الرئيس التنفيذي لمجموعة النهدي للأدوية والتي كان يعمل بها الصيدلي المصري المتوفي، والذي جاء الى مصر لتقديم واجب العزاء للأسرة، مطالبا بسرعة الانتهاء من إجراءات عودة جثمان الشهيد الدكتور أحمد طه قبل أي شيء.

كما تم تشكيل هيئة دفاع من محامي الشركة والاستعانة بمجموعة أخري سعودية فضلًا عن تكليف أحد أكبر المحامين المصريين لمتابعة سير إجراءات التقاضي، كما تواصل النقيب مع جموع صيادلة مصر العاملين بمؤسسة النهدي، خاصة أن الصيادلة المصريين هم شريك أساسي في نجاح الشركة ونقل لهم حرص الشركة علي مراعاتهم صحيًا وعلميًا وماليًا.

وأشارت الوزيرة نبيلة مكرم أن وزارة الهجرة ونقابة الصيادلة ومختلف الجهات المعنية بهذا الأمر، تبذل جهودًا حثيثة وتوجه كافة الإمكانيات للقصاص لدماء الشهيد، مؤكدة أن الدم المصري غالٍ.

كما لفتت إلى أن المملكة العربية السعودية تولي لهذا الحادث اهتمامًا كبيرًا وثقتنا كاملة في قصاص القضاء.