مدبولي: صرف 100 ألف جنيه تعويض لأسرة كل متوفي في حادث المنيا
أعلنت الدكتورة غادة والي وزيرة التضامن الاجتماعي، أن رئيس الوزراء الدكتور مصطفى مدبولي قد وافق خلال اجتماع الوزراء، أمس الأربعاء، الموافق 21 نوفمبر، على صرف تعويض مالي مالي قدره 100 ألف جنيه، لكل متوفى من جراء حادث دير الانبا صموئيل الإرهابي، بناء على تقرير الطب الشرعي وتقرير النيابة، وكذا صرف مبلغ 100 ألف جنيه لحالات العجز الكلى، على أن تقوم وزارة الصحة بموافاة وزارة التضامن الاجتماعي بتقرير من القومسيون الطبي متضمنا نسبة العجز الناتجة عن الإصابات الأخرى، وتأثيرها الوظيفي على حياة المصابين وقدرتهم على العمل والإنتاج، ويتم بموجبه صرف نسبة من مبلغ المائة ألف جنيه.
كذلك قرر مجلس الوزراء الموافقة على صرف مبلغ 50 ألف جنيه لكل مصاب في حادث المنيا، وهذا ينطبق فقط على المصابين الذين قضوا أكثر من 72 ساعة في المستشفيات أسوة بما تم صرفه في حادث المنيا السابق مايو 2017، وكذا صرف معاش استثنائي مقداره 1500 جنيه للمستحقين وفقًا لإعلام الوراثة بناء على القرار رقم 915 لسنة 2015 وتعديلاته، فضلًا عن صرف 2000 جنيه للمصابين الذين قضوا أقل من 72 ساعة في المستشفيات.