رئيس هيئة المحطات النووية: الضبعة أضخم مشروع فى تاريخ مصر المعاصر

قال الدكتور أمجد الوكيل، رئيس قطاع المحطات النووية، أن عملية تنفيذ أول محطة نووية لتوليد الكهرباء بالضبعة بنسبة 4800 ميجاوات يعتبر أضخم مشروع مر بتاريخ مصر إلي الآن في وقتنا المعاصر، وأشار الدكتور أمجد الوكيل عبر منتدى “موردى الصناعات النووية” إلى أن هذا المنتدى يعتبر أول منتدى في مصر والذي يرمي إلى تعريف الهيئات الوطنية المصرية بأبرز المتطلبات المتعلقة بأعمال التوريدات الخاصة بمشروع محطة كهرباء الضبعة النووية بهدف تفعيل فرصة مشاركة الهيئات الوطنية المصرية في أنظمة تنفيذ المشروع وهذا تنفيذا للأهداف الاستراتيجية المتعلقة بتوطين التكنولوجيا النووية في الجمهورية والنهوض بمستوى الجودة فيما يخص الصناعات المصرية .

وأكد الدكتور أمجد الوكيل ، أنه تم التعاون مع الجانب الروسى مع الإتفاق على أن تصبح نسبة المشاركة المحلية بين 20 – 25 % للمفاعل النووي الأول و الثانى و يرتفع تدريجيا ليبلغ نحو 30% للمفاعل الثالث والرابع .ولكي يصل إلي ذلك كان يلزم تعريف الشركات للمشاركة فى عمل هذا المشروع الضخم.